1. Skip to Menu
  2. Skip to Content
  3. Skip to Footer
: 2018-10-19
Facebook Twitter Youtube

محافظة كركوك تنتفض ضد اعلان فوز الاكراد بأنتخاباتها

الصالحي يبحث مع الحيكم جهود تشكيل الحكومة العراقية وتمثيل التركمان فيها

خرج الاف التركمان والعرب في محافظة كركوك الشمالية المتنازع عليها في تظاهرات احتجاج ضد اعلان فوز الاكراد في انتخاباتها والذي وصفه محافظها بالكارثي.
وخرج آلاف المواطنين العرب والتركمان في كركوك في تظاهرات احتجاج غاضبة ضد اعلان المفوضية العليا للانتخابات مساء اليوم فوز الاتحتد الوطني الكردستاني في انتخابات المحافظة مؤكدين رفضهم للنتائج التي اعلنتها مطالبين باعتماد العد والفرز اليدوي والكشف عن المزورين وتقديم موظفي مكتب كركوك للقضاء .
وحاصر المحتجون مكتب المفوضية في كركوك ومجمع العد والفرز فيما تجمع اخرون امام مخازن جمع صناديق الاقتراع وهم يرفعون اعلام العراق وسط انتشار امني مكثف .
وقبيل ذلك هدد رئيس الجبهة التركمانية العراقية ارشد الصالحي بمقاضاة المفوضية في حال اعلان نتائج الانتخابات في كركوك دون اعتماد العد والفرز اليدوي. كما حملت قائمة جبهة تركمان كركوك المفوضية ومكتبها بكركوك مسؤولية اثارة المشاكل والأزمات بين الأجهزه الأمنية والمتظاهرين .
ومن جهته وصف محافظ كركوك راكان سعيد الجبوري إعلان المفوضية لنتائج انتخابات المحافظة بـالكارثة وقال في بيان صحافي ان المفوضية مرتبكة في عملها وكثير من الاجهزة المستخدمة لا تعمل او تعمل بأوقات متأخرة .. منوها الى ان نتائج التصويت كانت غير متوقعة حيث ظهرت النتائج مغايرة للواقع في مناطق مغلقة مثلا لمكون معين وخاصة ان النتائج كانت تذهب لصالح جهات بحزب واحد .
وقال ” لقد حذرنا من نقل الصناديق للبرمجة في السليمانية قبل اكثر من شهر وتم سحب الذاكرة من مراكز التسجيل قبل ثلاثة أيام من الانتخابات وحذرنا منه أيضا ولم تلتزم معظم مراكز التسجيل كون التوجيه وصلهم هاتفيا وليس عبر خطابات رسمية وسلمت الى الاقسام الفنية في المفوضية” .
وحذر المحافظ من ان الوضع في كركوك صعب ومتشنج ولا يحتمل اكثر. وشدد الجبوري على ضرورة إجراء عد وفرز الصناديق المشكو منها كونها غير قانونية .. مؤكدا أن اعلان المفوضية للنتائج يمثل كارثة وعليها التسرع باصدار قرار بالعد والفرز اليدوي .

العلم التركماني في سماء امريكا

..
Eklemek iin bura tiklayn

counter