Turkish Arabic
 
مقالات اخرى
ابو عمار الكاتب
محلـة السـراي في تلعفر : (54)
جمهور كركوكلي
متىٰ نسمعها مرّةً أخرىٰ (81)
عباس احمد
في الذكرى السادسة لاستشهاد سفير الثقافة التركمانية محمد مهدي بيات (125)
عباس احمد
كركوك جذور التركمان في اعماق التاريخ (183)
جمهور كركوكلي
أسواق كركوك من تكساس الى ... تورا بورا .. ! (126)
1 - 5

اخبار اخرى
رئيس غرفة تجارة كركوك السيد صباح الصالحي يهدي درع الغرفة للاستاذ ماردين كوك قايا ويسميه عضواً فخريا ً""
(2019-02-10)
تركمان وعرب كركوك: عمليات فرض القانون كانت منجزًا أمنيًّا كبيرًا ينبغي عدم التفريط فيه
(2019-02-10)
تركمان ايلى: التفاهمات والاتفاقات الجارية بين المركز وكردستان بمثابة اشعال حربٍ اهلية
(2019-02-10)
طلب ترشيح تركمان العراق لجائزة نوبل للسلام
(2019-02-10)
التركمان يعلقون على اتفاق الحزبين الكرديين لعقد جلسة مجلس كركوك: لا فائدة لها
(2019-02-06)
1 - 5
البحث في الموقع

@ اتصل بنا @
info@bizturkmeniz.com
اصدقاؤنا
[1]  > >> || (المجموع: 7500) 1 - 10
كيْ لا يُغنّي أطفالُنا غناءَ الكِبار(2019-02-21)

دَرَجَتْ أمهاتُنا قديماً ، علىٰ هدهدة أطفالهّن قبل النوم بترنيماتٍ هادئة وبسيطة من حيث اللحن والكلام ،لِحثّهم على التوّقف عن البكاء ، ولاستجلابِ النوم الهاديء والعميق لهم ، ولا اعتقد أن هناك الان أُمّاً تركمانية ، لاتتذكر ولا تعرف الترنيمة الشائعة التي كانت عادة تبدأ باللازمة المعروفة والمعهودة (( لايلا بالام لايلا ))

..:: التفاصيل

في عيدِ الحُب -- نُحبُّ بصمتٍ ، ونعشقُ بِلا كَلام (2019-02-13)

سيستفيقُ العالمُ غداً في الرابع عشر مِن شهر شباط ، ليشهدَ عواصَمنا ومدننا وهي تحتفلُ بعيد الحب ، قد أصطبغتْ كلهّا باللون الأحمر ، فالملابس حمراء والهدايا حمراء والورود حمراء ، ويتبادلُ عشاقُ هذا الزمن ، البطاقات الحمراء التي تحمل أشكال مَلاك الحب ( كيوبيد ) حاملاً القوس والنشّاب ليغرِزه في قلوبِ مَن تقع عليهم بصرُه ،( حسب زعمِهم ) لينقلبوا عشاقاً ومحبيّن علىٰ حين غرّة.

..:: التفاصيل

محلـة السـراي في تلعفر : (2019-02-10)

السراي كلمة تركية تطلق على دار الحكومة والقصر والمنزل الفخم ، وقد اخذت المحلة تسميتها منها بسبب قرب مساكنهم من سراي الحكومة العثمانية اثناء سكنهم داخل القلعة قبل حملة الوالي العثماني محمد پاشا اينجه بيرقدار

..:: التفاصيل

متىٰ نسمعها مرّةً أخرىٰ (2019-02-06)

في الساعةِ الواحدة مِن بعد ظهرِ كلّ يوم ، كان المذيع يُعلن أفتتاحَ بث الإذاعة التركمانية قائلاً : بوراسي بغداد عراق جمهوريتي راديوسو توركمنجه بولومو ( هنا بغداد إذاعة جمهورية العراق القسمُ التركماني ) لينطلقَ بعده صوتُ بلبلُ الأذاعة الميكانيكي الشهير الذي كانَ يُغرّد لمدةِ خمسِ دقائقَ تقريباً قبل موعد إفتتاح الاذاعة ، وقد تم استحداثه لضروراتِ ضبط مستوىٰ موجات الاثير ولقياس أعلىٰ وادنىٰ ذبذبةٍ صوتية
..:: التفاصيل

في الذكرى السادسة لاستشهاد سفير الثقافة التركمانية محمد مهدي بيات (2019-02-06)

اياد ملطخة بالدماء اغتالت وتغتال يوميا خيرة رجالات التركمان …وبالامس البعيد القريب فجعت الاوساط الادبية والثقافية باستشهاد الشاعر والكاتب والمربي محمد مهدي بيات في التفجير الارهابي الذي طال مجلس عزاء حسينية سيد الشهداء وسط مدينة طوز خرماتو في 23 كانون الثاني 2013 , جريمة نكراء اغتالت الاديب والكاتب وسفير الثقافة التركمانية محمد مهدي بيات ومعه العشرات من الارواح البريئة .

..:: التفاصيل

كركوك جذور التركمان في اعماق التاريخ (2019-01-30)

اي كلام اصدق من التاريخ واية سجلات افصح من سجلات التاريخ ولا خبر يعلو على اخبار الارض والتراث والحضارة وكتب الرحالة الاجانب وها هم من درسوا تاريخ وادي الرافدين يتكلمون عن كركوك وعن التركمان وها هي سجلات التاريخ تتحدث عن مدينتي الجميلة كركوك , والعقول النيرة تتحدث عن مدينتي الحلوة كركوك , فتقول تعتبر
..:: التفاصيل

أسواق كركوك من تكساس الى ... تورا بورا .. ! (2019-01-30)

هل جرّبتم القيامَ بجولةٍ في السوق الكبير بكركوك ، أيامَ الجُمع والعُطل .؟ اذا كانَ الجوابُ بالنفي ، فأنصحكم بان لا تجرّبوها أبداً . وخذوها نصيحةً مِن أخٍ خاضَ غِمارها ، فحَلفَ بأغلظِ الايمان بأن لا يكرّر المحاولةَ مرةً ًأخرى مهما كانت الأسبابُ ، ومهما اقتضتِ الحاجة. فقدْ كنتُ ضحيةَ رغبة نفسية ، وتوْقٍ لإماكنَ أعتدّتُ أنْ أزورها بين الحين والآخر
..:: التفاصيل

المخاوف الحقيقية بين الامس واليوم (2019-01-29)

تعقيبا لما نشر مؤخرا للسياسي والكاتب "شوان الداودي" تحت عنوان (عدم استدراك المخاوف ) والتي نشرت في جريدة محور كركوك .
حيث تطرق فيه الكاتب عن مخاوفه من ممارسة ساسة العرب السنة حول الوضع في كركوك بعد 16 اكتوبر والتغيير الديموغرافي ويدعو الاطراف التركمانية (الجبهة التركمانية العراقية ) والاتحاد الوطني الكردستاني لاستدراك الوضع والوقوف امام المد العربي والموجة التي تريد الاستحواذ على مفاصل السلطة والادارة في كركوك
..:: التفاصيل

الحافظ نورالدين بقال اوغلو .. وبقايا ذكريات(2019-01-24)

مِن المعروفِ أنَ المكفوفين لديهم القدرة علىٰ تعويض نَقص البصرِ لديهم بسمعٍ متطور، ولمسٍ متميز ، وقوة ذاكرة وتركيز ، أو بقدراتٍ أخرىٰ، والاعتقاد السائد هو أن تَحسُّن الحواس في جسم الأنسان المكفوف ، ما هو إلا نتيجة لسلوك متعلَّم، ففقد الرؤية يدفعه إلى التركيزِ على المنبّهات السمعية، وكيفية استخدامها بشكل
أكثر فعالية.

..:: التفاصيل

التركمان والحقوق الثقافية سنة 1970 والاستحقاق القومي في 2019 (2019-01-21)

ونحن نعيش الايام والاسابيع الاولى لسنة 2019 وعدم اكتمال الكابينة الوزارية للسيد عادل عبد المهدي وما تزال سياسة التهميش تمارس ضد ابناء شعبنا التركماني النبيل رغم عمق اصالة ووفاء التركمان لهذه الارض الطيبة , فقد اثبت التاريخ ان التركمان شعب لا يرضون بالذل ولا يقبلون الباطل والظلم مهما كانت تسميته ومن أين جاء , وهم الذين
..:: التفاصيل

مطبوعات





اسعار العملات
العملة الدينار العراقي
1190
1349
1553
223
2019-02-23 09:00:19