Turkish Arabic
 
2015-02-05   Arkad‏‎na gِnder
1858 (852)


لتــعليم في كــركوك قديماً وحديثاً -35-نهاية عهد الاحتلال البريطاني


نجات كوثر اوغلو

القسم الثاني / التعليم في كركوك أبان عهد الاحتلال البريطاني (1918-1920)
نهاية عهد الاحتلال البريطاني
في يوم 23/8/1921 يوم الذي توج فيه الامير فيصل بن الحسين ملكاً على العراق , وقامت بعده (الدولة العراقية) التي أصبح الحكم خاضعاً للانتداب البريطاني , وفق ما نصت عليه المادة الثانية والعشرين من ميثاق عصبة الامم .
حفلة تتويج الامير فيصل بن الحسين
في الساعة السادسة من صباح يوم الاحد 23 اب اقيم حفلة تتويج الامير فيصل بن حسين ملكاً على العراق في ساحة قشلة في بغداد , وحضر حفل التتويج اقطاب الحكومة وكبار الموظفين البريطانيين ومتصرفوا الالوية كافة . ولم يشترك احد من لواء كركوك في هذا الحفل . وهذا بيان من اهالي كركوك بما فيها النواب والمسؤولين وجميع الشرائح المثقفة وعامة الناس استنكار والرد على الانتداب والحكم الانكليزي في العراق .
خاتمة القسم

نظرة عامة حول السياسة التعليمية لسلطات الاحتلال في كركوك
عانى نظام التعليم في كركوك في عهد الاحتلال البريطاني من مشاكل ادارية وفنية , وادى الى انخفاض مستوى التعليم بسبب غياب التخطيط وعدم الاعداد المسبق لمتطلبات المدارس من حيث التوسع ونجاحه , كالحاجة الى الابنية المدرسية اللازمة والمناسبة و توفير الوسائل التعليمية الضرورية المساعدة .
وكما ان عدم ملائمة المناهج ومحتواها لقدرات التلاميذ وامكاناتهم العلمية ولم تساعد الطلبة على شق طريقهم في الحياة العلمية لأنها كانت بعيدة عن واقعهم فضلا على تأكيدها على اللغة الانكليزية ويسهل تعلمها وتزداد ساعات تدريسها في الصفوف الاخيرة , وذلك على عكس القاعدة في تدريس اللغة العربية , يسيء لتعليم اللغة العربية ولكن لاسباب مختلفة تهتم الاهتمام الزائد بالانكليزية كلغة دراسية فقط , بل كلغة للتعليم والحياة الاجتماعية ايضاً .
وهذا أمر , يخدم بوضوح ويوافق سياسة سلطات الاحتلال لخدمة مصالحهم الاستعمارية بقدر مايؤثر على مصلحة البلاد .
فالنتيجة المؤلمة التي قدمتها سلطات الاحتلال الى أهالي كركوك عند الغاء مدارسهم القديمة من الابتدائية والرشدية " المتوسطة " والسلطانية " الاعدادية " وان 95% من مجموع الطلاب اضطروا ترك المدرسة , اضافة الى عدم اهتمام سلطات الاحتلال بفتح مدرسة ثانوية , اذ اجبر طلاب الرشدية والسلطانية على ترك الدراسة .
وفرضت على الطلبة ابان الاحتلال البريطاني اجور المدرسية الشهرية ومقدارها " روبية واحدة " شهرياً وليس من شك في ان تلك الاجور كانت سبباً في عدم انتشار التعليم في المدينة , ذلك ان كثيراً من اولياء امور الطلاب عجزوا عن ارسال اولادهم الى المدرسة بسبب هذه الاجور , بينما لقي البعض الاخر اشد الصعوبات في دفعهم الاجور المنزنية عليهم . وهذا الامر لقي انتقاد شديد من الرأى العام , ولعل من ابرز ذلك مانشره " مدرس فاضل "في جريدة الأمل البغدادية حين قال : "ان التعليم الابتدائي في جميع البلدان المتقدمة " مجاني ...
ولكن نظارة المعارف ..
أصبحت امام الفقراء من المتعلمين كابوساً لايتحمل ... فأما ان يدفعوا الاجرة , واما ان يتركوا المدرسة" .وكان عدم الاهتمام بالتعليم الثانوي في عهد الاحتلال , وهو خشية ظهور طبقة واعية ومواجهة لتطلعات الوطنية هذا من جهة ومن جهة اخرى عدم اقسام مجال ( امام مدرسي العهد العثماني الذين يتصفون بأنهم وطنيون حملة الثقافة التركية , لذا اتبعت سياسة الحد من نشر التعليم الثانوي في عموم العراق .
قام المعلمون الوطنيون , وقسم منهم ينتمي الى التنظيمات السياسية التي كانت قائمة انذاك وتضمن اجتماعات مثيرة ضد سلطة الاحتلال البريطاني , وتبلورت الحركة الوطنية بكركوك في خلال سنة 1919 , وتعاظم شأن تحركات الاهالي ضد الاحتلال الامني .
مما ادى الى اضطرار الحكومة البريطانية الى تغيير سياستها بعد الثورة , فعينت " برسي كوكس " مندوباً سامباً في العراق , وسحبت " ارنولدولسن " وكيل الحاكم المدني العام .
وقد اصدر كوكس بياناً في 11 تشرين الاول 1920 أعلن فيه عن تشكيل حكومة وطنية في العراق باشراف الحكومة البريطانية .
واصبح لقضايا التعليم والصحة وزارة واحدة سميت وزارة المعارف والصحة العمومية تسلم مسؤوليتها عزت باشا الكركوكلى وهو موطن من كركوك .
وهكذا انتهى عهد الاحتلال البريطاني , ووقفنا عند هذا الحد , لاننا سنفرد بحثا في القسم الثالث يبحث التعليم في كركوك ابان عهد الانتداب البريطاني .
ملحق القسم الثاني
تشكيلات المعارف في لواء كركوك
اسماء المدارس في حي لواء كركوك
اسماء مدارس مركز كركوك
المدارس الثانوية المهندية في كركوك
الاشراف في كركوك







Arkad‏‎na gِnder



 كتابات  نجات كوثر اوغلو

31 - التــعليم في كــركوك قديماً وحديثاً -20-: صنايع مكتبى
32 - التــعليم في كــركوك قديماً وحديثاً -19- صنايع مكتبى
33 - التــعليم في كــركوك قديماً وحديثاً -18-التعليم الحديث في العهد العثماني
34 - التــعليم في كــركوك قديماً وحديثا -17- المدرسة السلطانية
35 - التــعليم في كــركوك قديماً وحديثاً -16- مكتب اعدادى ملكى
36 - التــعليم في كــركوك قديماً وحديثاً -16- المدرسة الاعدادية الملكية ( مكتب اعدادى ملكى )
37 - التــعليم في كــركوك قديماً وحديثاً-15-الهيئة الادارية للمدارس الرشدية
38 - التــعليم في كــركوك قديماً وحديثاً -14- المناهج الدراسية
39 - التــعليم في كــركوك قديماً وحديثاً-13- التعليم الحديث في العهد العثماني
40 - التــعليم في كــركوك قديماً وحديثاً-12-ادارة المعارف في كركوك
41 - التــعليم في كــركوك قديماً وحديثاً-11- المدارس الابتدائية
42 - التــعليم في كــركوك قديماً وحديثاً-10- تأسيس نظارة المعارف
43 - التــعليم في كــركوك قديماً وحديثاً-9- الاصلاحات التعليمية العثمانية
44 - التــعليم في كــركوك قديماً وحديثاً -8- المدارس الدينية في مدينة كركوك
45 - التــعليم في كــركوك قديماً وحديثا -7- المدارس الدينية في مدينة كركوك
46 - التــعليم في كــركوك قديماً وحديثاً -6- المدارس الدينية في مدينة كركوك
47 - التعليم في كركوك قديماً وحديثا-5- احتفال ختم القرآن الكريم
48 - التــعليم في كــركوك قديماً وحديثاً- 4- طريقة التدريس في الكتاب
49 - التعليم في كركوك قديماً وحديثاً-3- معلم الكتاب او الملا
50 - التــعليم في كــركوك قديماً وحديثاً - 2 -
51 - التــعليم في كــركوك قديماً وحديثا-1- التعليم في كركوك خلال العهد العثماني
52 - خواطر عن سيرة الشهيد أيدن طيار
53 - وتحقق بعض أمانينا في تشكيلة الحكومة
54 - خواطر عن سيرة الشهيد أيدن طيار
55 - ضرورة وجود التركمان في الحكومة الجديدة
56 - خواطر عن سيرة الشهيد أيدن طيار
<<السابق <<