Turkish Arabic
 
2014-12-02   Arkad‏‎na gِnder
3480 (1079)


تغيير الراية والنشيد القومي خط احمر لا مساومة عليه


أوزدمير هرموزلو


ما ثبتتها الحقائق والوثائق ان الاتراك لم يعبدوا الاصنام لانهم كانوا يؤمنون بدين الاله الواحد حتى قبل دخولهم الى الدين الاسلامي بمحض ارادتهم وليس تحت تأثير السيف
ورأية النجمة والهلال جاءت لاثبات قربهم الى الله لانهم كانوا يعتقدون بأن اي شيء في الارض هو من من خلق الله ويجب ان يكون شعارا لهم.

اذا كنا نريد ان نغير رأية النجمة والهلال علينا ان نغير امة عمرها اكثر من خمسة الاف سنة حسب الوثاق الموجودة في الارشيف الصيني.

موضوع الرأية واللغة موضوعان مهمان تثبتان وجود الامة وتعبر عن اصالتها وحضارتها ولكنهما موضوعان ذات جوانب علمية والحديث حول تغيرهما خطأ كبير جدا وحتى صاحب هذا المقال قد يخطئ عند الحديث عنهما لان الاتراك امة اختاروا السيف من اجل الدفاع عن الحق والتاريخ شاهد على الجوانب التي انشأت الحضارات المهمة لكن هذا التاريخ للاسف الشديد قد اكتشف من قبل علماء غربيين.

رأية النجمة والهلال ونشيد توركمن أيلي القومي يحملان في طياتهما القضية التركمانية التي ترمز الى العدالة والحق ودماء الشهداء وسجل حافل من النضال الديمقراطي الذي رفض حمل السلاح ضد اقرانه.

فهذا يعتبر بحد ذاته تاريخ مشرق يجب ان يفتخر به العراقيون قبل التركمان لذا من الصعب القبول او مناقشة اي موضوع يطرح حول تغير اساسيات القضية التركمانية والوقت غير مناسب لطرح مثل هكذا مواضيع حساسة سيما نحن امام تحدي يستهدف الوجود التركماني
النجمة والهلال يمثلان الوجود التركماني والعلم العراقي يمثل هيبة وعراقة بلادنا العراق رغم تعرضنا الى محاولات تهميش متقصدة لكننا ما زلنا ندافع عن وحدة العراق والذين يحاولون تقسيم العراق فشلوا لان المشروع الوطني هو الذي ينجح في نهاية المطاف والتركمان هم بناة المشروع الوطني واذا كنتم تريدون التثبت من هذا الكلام عليكم زيارة أمرلى وطوزخورماتو.
تغيير الرأية والنشيد خط احمر لا تراجع فيه لاننا لسنا دولة لكي نغيرهما في ليلة وضحاها انما نحن اصحاب افكار عقائدية غير قابلة للتغير او التحول.

قبل ان نقول الى الملتقى لا يوجود في النظام الديمقراطي مؤسسة او مرجعية موحدة هنالك مؤسسات سياسية توحدهم وحدة الهدف والثوابت يعني القضية التركمانية.



Arkad‏‎na gِnder



 كتابات  أوزدمير هرموزلو

1 - الى اين ذاهب المشهد السياسي العراقي ؟
2 - كورونا..اسقط الرأسمالية والتمييز الفئوي
3 - وباء ام حرب جرثومي
4 - ‎الطموح
5 - المعادلة التركمانية في كركوك
6 - العراق..من مفترق الطرق الى ملتقى الطرق
7 - من خبأ الأمانات المقدسة خلال الحرب العالمية الثانية ؟
8 - هذا جزاءهم .. الاتراك لصوص !
9 - حصن المعارك قلعة كركوك التركمانية
10 - شيء عن العبادي
11 - مصير مجلس محافظة كركوك !..
12 - ما الذي حصل في كركوك ؟
13 - مهمش التركمان ومهمل كركوك... العبادي
14 - حكاية طفل من سلانيك:مصطفى .. الطفل الذي اختار مستقبله بنفسه وقضى على اطماع القوى الامبريالية
15 - الاتراك..من هم ؟
16 - الاستفتاء..الديمقراطية في خطر
17 - معنى كلمة التركمان وسبب مجيئهم الى العراق وسوريا
18 - هل سمعتم بحادثة 2 اذار 1949 في تركيا ؟
19 - صراخ رجل في يوم الشهيد التركماني
20 - قصة اكتشاف النفط في ولاية الموصل
21 - تداعيات اغتيال السفير الروسي في انقرة
22 - التقارب التركي الايراني الاخير
23 - ميثاق سعد اباد
24 - أول انقلاب في تاريخ الدول التركية
25 - المنبر الشبابي التركماني الثاني في كركوك
26 - حدث تاريخي..مؤتمر صحفيي التركمان
27 - قراءة تركمانية لنتائج الانتخابات التركية
28 - الحوار بين الصحفي والسياسي التركماني
29 - الحكومة المحلية في كركوك امام مسؤولية تاريخية
30 - رئيس مجلس محافظة كركوك استحقاق تركماني وليس هبة من احد!...
>>التالي >>