Turkish Arabic
 
2014-06-23   Arkad‏‎na gِnder
3290 (1121)


التركمان بين نارين


أوزدمير هرموزلو


المحاولات الرامية للوقوف امام تسليح الشعب التركماني ضمن افواج منظمة و تابعة لوزارتي الدفاع و الداخلية من اجل الدفاع عن مناطقه من الهجمات التوسعية التي يراد منها اضعاف مقاومته في الازمات التي تشتعل في رقعته الممتدة على طول شريط توركمن ايلي كما يحدث الان.

حرب النفظ
المناطق التركمانية هي مناطق خلاف بين الحكومة المركزية والاقليم وهي اغنى رقعة في الخارطة العراقية بانتاجها ومخزونها النفطي وبالتالي فأن هنالك محاولات غير شرعية من قبل قوى غير شرعية للسيطرة على هذه المناطق وبالتالي فأن التركمان وكما جاء على لسان الرئيس التركي عبد الله كول في احدث تصريح له بأنهم واقعين بين النارين وبالنتيجة فأن عملية السيطرة على المناطق التركمانية تسمى بحرب نفط.

الجيش العراقي
الجيش هو المؤسسة الوحيدة التي يجب ابعادها عن الصراعات الداخلية والمحاصصة والتحزب ويجب ان تكون مؤسسة مهنية ذات كفاءات عالية لكن هذا ما لم تستطع الكتل السياسية الاخذ بها في بناء الجيش الجديد بعدما اعلن الحاكم الذي عينه الاحتلال الامريكي بريمر تفكيك الجيش العراقي , ولكن اصل الخطأ يعود الى النظام السابق عندما ادخل الحزب الى صفوف الجيش وايضا استخدم بعض المحسوبين على الجيش في اخماد الانتفاضات الشعبية.
والخطأ الاكبر الذي وقع فيه النظام السياسي الحالي هو اعتماده على القادة والضباط في بناء الجيش وهم نفس القادة والضباط الذين قاموا بتسليم مفتاح العراق الى الاحتلال دون مقاومة يذكر وهذا ما تؤكده الاحداث التي اشتعلت في العراق وانفكاك الجيش والانسحاب الغامض من جميع المواقع دون خطة مسبقة.



مفهوم العقل السياسي العراقي
لا احد يستطيع او ينكر بأن العقل السياسي العراقي مبني على نظرية تهميش الاخرين نتيجة الخوف من فقدان السلطة بحيث ان هذا العقل بدأ يفقد الثقة حتى بشركائه الذين بنوا العملية السياسية معا رغم هشاشته وبالتالي فأن من احد العوامل المهمة والتي ادت الى انهيار العملية السياسية هي نظرية التهميش والخوف من فقدان السلطة من خلال مشاركته فيها.

خطة بايدن التقسيمية
لا احد يستطيع انكار التهميش الحاصل للسنة في العراق وهذا ما جعلهم يفكرون في بناء اقليم سني والمذكور في الدستور العراقي الذي ينص على ان العراق دولة اتحادية رغم ان النظام الاتحادي هو الذي ادى الى انهيار النظام المركزي في بغداد لان العراق دولة بني على اساس نظام شمولي ومن الصعب ان تقوم بتغير هذا النظام في ليلة وضحاها دون نشر معالم هذا النظام بين صفوف الشعب.
الاتحادية او ما يسمى بالفدرالية هي خطة او مؤامرة معدة مسبقة لتقسيم العراق حسب خطة جو بايدن الى ثلاث مناطق لكن خطط مثل هذه معرضة الى التغيير حسب المجريات والمعطيات الاقليمية في المنطقة بشكل عموم لان هذه المؤامرة من اجل تقسيم الدول الغنية بالموارد الطبيعة لكي يسهل عملية الاستحواذ عليها.
لكن صعوبة تقسيم العراق تأتي من ان الموارد الطبيعة له متواجدة في المناطق التي تعيش عليها التركمان والكل مركز اسهمه الى هذه المناطق وهذا ما يعقد المشهد ومن المتوقع ان يفقد العراق كثير من طاقاته الحيوية في عملية الاستحواذ على هذه المناطق لكن الخاسر الوحيد منها سيكون التركمان نظرا لعدم وجود قوة تحمي مناطقهم وهذا ما يظهر بوادر المؤامرة التي ذكرناها مرارا وتكراراً في المقالات السابقة.

الاعتقاد السائد
هنالك اعتقاد سائد يخيم على عقول الساسة العراقيين سيما الذين يريدون السيطرة على المناطق التركمانية بأن المحاولات التي يقومون بها لا يعلم بها التركمان وانهم مخطئون بكل تأكيد لان العالم قد تغير بعد ظهور الانترنيت وبات للجميع معرفة خطوط هذه المحاولات ولا احد يستطيع اخفاء حقيقة ما يجري للتركمان من محاولات تهدف الى تهجيرهم عن مناطقهم.

جميع المؤشرات تدل على ان العراق ذاهب الى التقسيم لكن خطاب الرئيس الامريكي اوباما الاخير الذي حث فيه على ايجاد حلول سياسية لفرقاء العملية السياسية يعني اعطاء فرصة اخيرة للقائمين على هرم السلطة من اجل اعادة حساباتهم في تشكيل حكومة على اساس الشراكة الحقيقية دون تغييب اية مكون لكن تأكيده على وحدة العراق يوضع وجود خلاف حول مستقبل العراق حتى بين القيادة السياسية الامريكية او حدوث تغيير مفاجئ في الخطة المعدة لمستقبل العملية السياسية وعلى الاكثر تشكيل حكومة انقاذ وطنية


Arkad‏‎na gِnder



 كتابات  أوزدمير هرموزلو

1 - الى اين ذاهب المشهد السياسي العراقي ؟
2 - كورونا..اسقط الرأسمالية والتمييز الفئوي
3 - وباء ام حرب جرثومي
4 - ‎الطموح
5 - المعادلة التركمانية في كركوك
6 - العراق..من مفترق الطرق الى ملتقى الطرق
7 - من خبأ الأمانات المقدسة خلال الحرب العالمية الثانية ؟
8 - هذا جزاءهم .. الاتراك لصوص !
9 - حصن المعارك قلعة كركوك التركمانية
10 - شيء عن العبادي
11 - مصير مجلس محافظة كركوك !..
12 - ما الذي حصل في كركوك ؟
13 - مهمش التركمان ومهمل كركوك... العبادي
14 - حكاية طفل من سلانيك:مصطفى .. الطفل الذي اختار مستقبله بنفسه وقضى على اطماع القوى الامبريالية
15 - الاتراك..من هم ؟
16 - الاستفتاء..الديمقراطية في خطر
17 - معنى كلمة التركمان وسبب مجيئهم الى العراق وسوريا
18 - هل سمعتم بحادثة 2 اذار 1949 في تركيا ؟
19 - صراخ رجل في يوم الشهيد التركماني
20 - قصة اكتشاف النفط في ولاية الموصل
21 - تداعيات اغتيال السفير الروسي في انقرة
22 - التقارب التركي الايراني الاخير
23 - ميثاق سعد اباد
24 - أول انقلاب في تاريخ الدول التركية
25 - المنبر الشبابي التركماني الثاني في كركوك
26 - حدث تاريخي..مؤتمر صحفيي التركمان
27 - قراءة تركمانية لنتائج الانتخابات التركية
28 - الحوار بين الصحفي والسياسي التركماني
29 - الحكومة المحلية في كركوك امام مسؤولية تاريخية
30 - رئيس مجلس محافظة كركوك استحقاق تركماني وليس هبة من احد!...
>>التالي >>