Turkish Arabic
 
2014-04-29   Arkad‏‎na gِnder
2991 (1179)


عشاق القضية في الانتخابات نلتقي


أوزدمير هرموزلو



أكره الوداع لان أصعب شيء في الحياة أن تودع شخصا تحبه
لكنني قررت أن أودعكم اليوم لأنني على موعد مع وظيفة لابد من انجازها وذلك لكي أرد جميل أهلنا وشعبنا.
هذا ليس كأي وداع انه إحلال للحق ورد الجميل إلى الشهيد الذي وقف بوجه الطغاة وهو يصيح عاش التركمان أليس من العيب أن أنسى هذه اللحظة التاريخية.
هذه الكلمات ليست إلا تعبيراً على عشق انغرس في أحشائي وقلبي الذي لم يعرف سوى عشق القضية
أنها اللحظة التاريخية لأنني ذاهب للإدلاء بصوتي لأنني اعتبر نفسي شعبا عريقا بكل معنى الكلمة.
انه الشعب الذي اختار النجمة والهلال ليكون قريباً من خالقه ويقدس معجزات الخالق
أنه الشعب الذي دخل الإسلام بمحض ارادته دون ان يكون السيف سببا في إسلامه.
انه الشعب الذي فتح الأناضول في معركة ملازكرت 1071
انه شعب فتح اسطنبول بقيادة قائد ذكره قائد الأمة الإسلامية والإنسانية محمد(صلى الله عليه وسلم)
انه شعب استشهد رجاله في معركة كوت العمارة عام 1916
انه شعب حكم العالم 534 سنة دون ان يزهق دم مسلماً وان يظلم غير المسلم
لم يبقى سوى ساعات لكي نثبت من نحن كما أثبتنا في معركة جانق قلعة يوم اندهش العالم خلال ساعات اكثر من مئة إلف شهيدا من اجل أن لا يمروا من مضيق كتب فيما بعد المقولة الشهيرة"توقف ايها المسافر"
قد أكون قد بالغت عندما اقول أودعكم على العكس ادعوكم لكي نذهب سوية الى العرس الانتخابي الذي لم يتبق سوى ساعات قليلة والتي يعلن الحق انتصاره
ونحن نعمل على إنهاء هذه الكلمات ونحن على يقين بأن الشعب التركماني لا يحتاج الى دعوة إلى إتمام الوظائف القومية لأنه شعب واعي ويدرك الخطوات التي يخطوها.
أملا أن تفي القيادة بتطلعات هذا الشعب




Arkad‏‎na gِnder



 كتابات  أوزدمير هرموزلو

1 - الى اين ذاهب المشهد السياسي العراقي ؟
2 - كورونا..اسقط الرأسمالية والتمييز الفئوي
3 - وباء ام حرب جرثومي
4 - ‎الطموح
5 - المعادلة التركمانية في كركوك
6 - العراق..من مفترق الطرق الى ملتقى الطرق
7 - من خبأ الأمانات المقدسة خلال الحرب العالمية الثانية ؟
8 - هذا جزاءهم .. الاتراك لصوص !
9 - حصن المعارك قلعة كركوك التركمانية
10 - شيء عن العبادي
11 - مصير مجلس محافظة كركوك !..
12 - ما الذي حصل في كركوك ؟
13 - مهمش التركمان ومهمل كركوك... العبادي
14 - حكاية طفل من سلانيك:مصطفى .. الطفل الذي اختار مستقبله بنفسه وقضى على اطماع القوى الامبريالية
15 - الاتراك..من هم ؟
16 - الاستفتاء..الديمقراطية في خطر
17 - معنى كلمة التركمان وسبب مجيئهم الى العراق وسوريا
18 - هل سمعتم بحادثة 2 اذار 1949 في تركيا ؟
19 - صراخ رجل في يوم الشهيد التركماني
20 - قصة اكتشاف النفط في ولاية الموصل
21 - تداعيات اغتيال السفير الروسي في انقرة
22 - التقارب التركي الايراني الاخير
23 - ميثاق سعد اباد
24 - أول انقلاب في تاريخ الدول التركية
25 - المنبر الشبابي التركماني الثاني في كركوك
26 - حدث تاريخي..مؤتمر صحفيي التركمان
27 - قراءة تركمانية لنتائج الانتخابات التركية
28 - الحوار بين الصحفي والسياسي التركماني
29 - الحكومة المحلية في كركوك امام مسؤولية تاريخية
30 - رئيس مجلس محافظة كركوك استحقاق تركماني وليس هبة من احد!...
>>التالي >>