Turkish Arabic
 
2012-03-08   Arkad‏‎na gِnder
3202 (750)


الشهيد التركماني عامر سلبي حي يعيش في قلوبنا


عمر حسين بك اوغلو


قبل عام في مثل هذا اليوم خسرت الحركة الشبابية التركمانية جميعا وشباب تلعفر التركمانية والموصل احد ابرز قادتها ونجما لامعا في سماء توركمن أيلي الذي يشهد له الجميع بمواقفه البطولية والقومية في المسيرة النضالية التركمانية وهو الشهيد التركماني الشاب الدكتور عامر سلبي رحمه الله حيث ارتكب في ذلك اليوم يد الغدر والخيانة جريمة نكراء وعملية جبانة باستهداف الشهيد عامر أثناء توجهه إلى العمل لأداء واجبه في جامعة الموصل الذي كان أستاذا فيه وذلك لإضعاف قوة شباب التركمان وكسر عزمهم في عموم مناطق توركمن أيلي حيث كان الشهيد مسؤولا لاتحاد طلبة وشباب توركمن أيلي فرع الموصل وعضوا في مجلس تركمان العراق كان شابا جسورا يعمل دوما على لم شمل الطلبة والشباب التركمان جميعا في جامعة الموصل ويقف إلى جانبهم ويساندهم في كل صغيرة وكبيرة ويشارك أفراحهم أثناء تخرجهم وكان من الأساتذة الذين لم ينسى أبدا إحياء مجزرة شهداء التون كوبري وتازة خورماتو وتسن وبشير إلا ويقف أولهم وينظم الوقفات الاستذكارية بيده لإحياء تلك الأيام الأليمة السوداء في قلوبنا كنت قد التقيت بالشهيد قبل أسبوع من استشهاده وذلك في مدينة تلعفر عندما حضرنا نهائي لبطولة كرة القدم تعرفت عليه وعرفته إنسانا ذو شخصية كبيرة محبا لشعبه التركماني ومدافعا حقيقيا عن حقوقه فكان يتمتع بصفات قيادية وأخلاق عالية الكل كان يحبه فقد رحل عنا وانظم إلى قافلة الشهداء التركمان وكوكبة شهداء اتحاد طلبة وشباب توركمن أيلي الشباب رحمهم الله جميعا وان استشهاده كانت لصدمة كبيرة لنا وللشباب التركمان عمل الكثير من النشاطات والفعاليات في فترة مسؤوليته في الاتحاد اظهر من خلالها قوة شباب التركمان وتلاحمهم في الموصل وتلعفر وكما عمل أيضا على إيصال الكوادر الشبابية لخمة المسيرةالتركمانية وبالفعل كانت بصماته واضحة وضع شبابا بعده على قدر المسؤولية فاخلفوا مكانه وقادوا فرع الموصل للاتحاد من جديد هذا هو كان الشهيد عامر سلبي شابا كالجبل ومازال حي يعيش في قلوبنا والى الأبد فادعو من الله سبحانه وتعالى أن يسكنه فسيح جناته ويلهم أهله ومحبيه الصبر والسلوان
وداعا يا رفيق دربنا يا خالد مع الخالدين نم يا قرير العين يا قائد شباب تلعفر والموصل التركمانية فالمجد كل المجد لك ولشهداء التركمان جميعا ...


Arkad‏‎na gِnder



 كتابات  عمر حسين بك اوغلو

1 - رسالة عتاب الى فخامة رئيس جمهورية العراق الدكتور برهم صالح لماذا لا تستذكر شهداء التركمان
2 - عذرا يا فخامة الرئيس برهم صالح شهداء التركمان اليسوا عراقيين
3 - ردا على مقالة الكاتب الكردي محمد مندلاوي الجبهة التركمانية وقادتها الابطال تشرفك وتشرف امثالك العنصريين
4 - رفع العلم الكردي فوق المؤسسات الحكومية في كركوك هي ضربة للتآخي وتمزيق الوحدة بين مكوناتها وإشعال فتنة دموية
5 - لولا ثورة النائب ارشد الصالحي والنائب نيازي معمار اوغلو لما حصلنا على وزارة باسم التركمان
6 - الانقلاب العسكري في تركيا كان انقلابا على الشرق الاوسط بأكمله والسيطرة عليها
7 - ناحية تازة خورماتو التركمانية تتعرض للقصف اليومي وسط صمت حكومي وتجاهل وزارة الدفاع بتحرير قصبة البشير المحتلة عمدا
8 - حكومة التكنوقراط الجديدة في العراق ومطالب الشارع العراقي الثائر
9 - تهميش التركمان بالمعارضة السورية باجتماع جنيف اشبه بتهميش تركمان العراق باجتماع المعارضة العراقية بلندن
10 - تركيا دافعت عن سيادتها الوطنية وعن تركمان سوريا وأثبتت انها دولة عظمى
11 - لا تستقر تركيا سياسيا وامنيا إلا باقتدار حزبا واحدا في الساحة السياسية لها
12 - داوود اوغلو التركمان شعب أصيل هم في قلوبنا دوما ولن نتركهم وحيدين بمحنتهم الحالية
13 - مطالبة شعبية واسعة بإعادة الضباط والمراتب التركمان من الشرطة الذين يحاربون الدواعش خارج محافظة كركوك
14 - يجب عودة أهالي ينكجة وبسطاملي إلى مدنهم في اقرب وقت بعد تحريرها لما يقارب السنة
15 - ماذا فعلتم وأنجزتم للتركمان أيام المعارضة في مدينة الملاذ الأمن ( باربيل )
16 - الواقع السياسي التركماني والتجربة التركية
17 - رسالة إلى الأحزاب التركمانية الحقيقية في كركوك الشعب التركماني يدعوكم للوحدة والعمل بصف واحد تحت خيمة الجبهة التركمانية العراقية
18 - ردا على تصريحات المسؤولين الأكراد والإعلام الكردي الكاذب : إذا قال ألصالحي قال التركمان
19 - أفكار ومقترحات لدعم الملتقى التركماني
20 - نداء الى القادة السياسيين التركمان في سوريا توحدوا من اجل القضية القومية واعملوا بيدا واحدة
21 - إذا كانت نتائج الانتخابات لا ترضينا علينا بمراجعة أنفسنا جميعا
22 - مديرية بلدية كركوك تتعمد بعدم كتابة اللغة التركمانية بقصد تهميش التركمان من جديد
23 - المؤتمر الوطني لشباب العراق جسد الوحدة الشبابية والعرس الحقيقي لهم
24 - شعبنا التركماني في سوريا ارفعوا صوتكم بالثورة باسم التركمان ورايتها
25 - حكومة الشراكة الطائفية الكاذبة
26 - في ذكرى استشهاد المناضلين التركمانيين نجدت اسعد بقال اوغلو ويلماز سعيد حاجي اوغلو
27 - نستذكر في الذكرى السنوية السادسة والتسعون ملحمة (جناقالا) التاريخية شهدائنا التركمان فيها بكل فخر واعتزاز
28 - قناة الشرقية الفضائية : تقيم برنامجا حول تركمان العراق
29 - أمريكا تناصف المالكي بالجرائم التي ارتكبت بالعراق
30 - تشكيل مجلس طلبة وشباب توركمن ايلي
>>التالي >>