Turkish Arabic
 
مقالات اخرى
محمد هاشم الصالحي
المواقف مرأة الوطنية والقومية (52)
محمد قوجا
المجلس التركماني العراقي ضرورة قومية وطنية.. هل تتحقق؟ (104)
محمد شيخلر
ستة وعشرون عاماً في خدمة الحركة الطلابية والشبابية التركمانية... (104)
جمهور كركوكلي
يوم سجلنا أجمل أهداف الموسم (111)
د. صبحي ناظم توفيق
العملية التركية المرتقبة نحو "تل أبيض" (70)
1 - 5

اخبار اخرى
الشاعر عبدالرحيم خضر يونس محمد كرموش
(2018-11-03)
الهيئية التنفيذية للجبهة التركمانية ناقشت مجمل الاوضاع السياسية في كافة المناطق المختلطة عرقيا
(2018-11-03)
الصالحي : يستقبل محافظ الموصل نوفل حمادي ويبحث معه اعمار المحافظة واعادة مهجري تلعفر اليها
(2018-11-03)
عرب وتركمان كركوك يطالبون بمحاسبة نائب الحلبوسي بعد وصفه المحافظة بالمحتلة
(2018-11-01)
منظمات المجتمع المدني التركماني تحذّر في مؤتمر صحفي من مغبة استمرار عملية التهميش والإقصاء للمكون التركماني
(2018-11-01)
1 - 5
البحث في الموقع

@ اتصل بنا @
info@bizturkmeniz.com
اصدقاؤنا
2010-11-09   Arkad‏‎na gِnder
1950 (838)


الديمقراطية الحقيقية تعني مصالح جميع القوميات في العراق


الجبهة التركمانية العراقية

العدد : 221 التاريخ : 9 تشرين الثاني 2010 الموضوع : بيان الديمقراطية الحقيقية تعني مصالح جميع القوميات في العراق تؤكد الجبهة التركمانية العراقية إن ما يبنى على باطل يبقى باطلا. إن الإصرار على إن العراق يتكون من قوميتين رئيسيتين دائما و آخرها في ما أطلق عليه مؤتمر قمة رؤساء الكتل في اربيل يوم أمس, لهو مصطلح باطل و خرق دستوري, و يلغي ما يدعيه البعض بأن العراق أصبح بلدا ديمقراطيا. إن الإصرار على إن العراق يتكون من قوميتين ليس إلا طعن في الديمقراطية. فالديمقراطية التي نعرفها تعني وجود جميع مكونات و اثنيات و أديان و طوائف البلد, أي بلد, في المؤتمرات و الاجتماعات, خاصة تلك التي تعنى بالحقوق. و الديمقراطية تعني منح الحقوق للجميع بغض النظر عن عددهم. و إذا أخذنا بنظر الاعتبار نسبة نفوس العرب في العراق, فأن الأكراد يشكلون أقلية, شاؤا أم أبوا. إن المواطنة تعني مدى الالتصاق بالبلد, أي بلد, و تعني مدى دفاع هذه القومية أو تلك عن هذا البلد و استقلاله و سيادته ووحدته, و بهذا المعنى كان التركمان و بالرغم مما يعانونه منذ ثمانية عقود, كانوا الأكثر دفاعا و التصاقا بالعراق الذي يزخر بشواخصهم التاريخية الممتدة لآلاف السنين و بتأثيرهم على الثقافة العراقية كلها. إن إصرار البعض و الذين يعملون لأجل مصالحهم الفئوية بأن العراق يتكون من قوميتين أساسيتين, عليهم الرجوع إلى الوثائق العراقية و التي لم تشر إلى هاتين القوميتين. و إن من بدأ بها كان عبد الكريم قاسم و من بعده صدام حسين. و إذا كان الأكراد يصرون على إزالة آثار النظام السابق, لماذا يتمسكون ب ( آثار) كانت لصالحهم؟ و منها تكريد اربيل و قانون الحكم الذاتي و تعيين شخصيات كردية في مناصب سيادية و غيرها الكثير. إذا كان رؤساء الكتل يدعون بأن العراق يسير نحو الديمقراطية, عليهم العمل بالاستحقاق العراقي و العمل على توفير الحقوق لأية طائفة أو أثنية حتى لو كان تعدادها شخص واحد.. و حين الإصرار على منح المزيد من الحقوق للأكراد كاستحقاق قومي, فأننا أيضا نطالب بالاستحقاق القومي للتركمان الذين يشكلون القومية الأساسية الثالثة و هم الأكثر فائدة للعراق وسيادته ووحدته و تاريخهم في وطنهم يشهد لهم. تطالب الجبهة التركمانية العراقية الجميع بالالتزام بمبدأ المواطنة و إلغاء التفكير بالمصالح الفئوية الكتلوية و التي جلبت للعراق الكثير من الويلات و المشاكل و آخرها و ليس أخيرها عرقلة تشكيل الحكومة التي وعدت بالتغيير لحد الآن. مكتب رئيس الجبهة التركمانية العراقية


Arkad‏‎na gِnder

Yorumlar:

ردا على بيان الجبهة
اخوانى اعزائي التركمان كفى البيانات والتصريحات لايفدنا لان ليس لدينا كتلة موحدة ان يحضر اجتماعات اربيل او بغداد لان نحن التركمان موزعين على القوائم لايحسبوننا كممثل حقيقى للتركماناخواني لماذا لم نعاتب السيد علاوى رئيس قائمتنا ان يحضر التركمان لاجتماعات نعاتب على البرزانى لايعترف بقومية تركمان تركمان العراق موزعة شيعة سنة اين موقعنا نحن التركمان فقط بالتصريحات البراقة لن يفدنا عيراق ليس دولة ديمقرطيةوكذلك نحن لانعترف بالاكراد وباقليمهم نقول الادارة المحلية في شمال العراق ويكون ردهم بالمثل لايعترفون بنا كقومية رئيسية اخوانى زعماء الاتراك يزورون اقليم الشمالالعراقي كما نحن نقول ولكن وزير الخارجيةالتركية عندما يزور الادارة الكردية الفضائيات يقولون اقليم كردستان لماذا فقط نحن لانعترف بامر الواقع اني تركمانى في كركوك مواليد 1956وافتخر بتركمانيتي ولاكن يوجد بين صفوفنا مئات الاكرادكامثال سعدالدين اركيج لدينا دليل وجيران اقربائة يقولون نحن اكراد ولكن سعدالدين يقول انى حمدانى في زمن صدام واليوم اصبح رمز التركمان عار علينا ان نفتخر بة وكثير الاشخاص وكذلك فاروق فائق رشيدكوبرلو رئيس ادباء التركمان احلفكم بدماء الشهداء هل هو تركمانى ام كردى وللعلم صرح من الجيش بام الاكرادكفى الكذب واجل مع شعبنا التركمانى المظلوم اصبحنا كرة قدم في الساحة العراقية قسم منا مع البعثيين وقسم مع الشيعة وقسم مع الاكراد لماذا هذا الفوضى وعلى هذا الاساس مصيرنا مجهول بيد القائمة العراقية والشيعة اخوانى يجب على ساسة التركمان ان يعيدوا النظر في حساباتها نحن وبالاخص الجبهة ساق التركمان الى عداوة غير مبررة مع الاكراد هم يعيشون في النعيم ونحن تحت رحمة محمد خليل وعبالله وصفي العاصى والنجيفى وغيرم لن يفيدنا هذةابدا ونخسر يوما بعد يوم عرب كركوك مستفادين من القوائم هم وليس مثلنا يركضون وراء القوائم هل تركيا يريدون مصلحةالتركمان ام مصلحتهم الايام يشهد لكلامي فقط مصالحم لاغير ان الاكراد ليس لديهم احد لماذا شكلوا اقليم وحكومة وبرلمان ونحن نقول الادارة الكردية هذة الاقوال يدفع الاكراد الى زيادة الحقد نحن نعيش معهم هذا قدر التاريخوانى اقول شعب تركمان لايستفاد من الظروف الحاليةلكونة ليس لدية برامج سياسى واضح العالم واصبحنا اذيال العر ب والبعثيين هم لايخسرون شيئا فقط التركمان خسران ويستخدمون تركمال ورقة في كركوك ويعرفون ان التركمان ليس لديهم قوة مادية ومسلحةان ان يواجهوا الاكرادولذلك يجبرون التركمان على تايدهم والتحالف معهم ضد الاكرادفقط البعثيين لم يغيروا العلم العراقي والجبهة لماذا هكذا تفكير يودى الى انتحار التركمان اين المكاسب لشعب تركمان من سنة 2003ولحد الان فقط التركمان وفضائيتة مشغول بالاكراد ويدفعهم اناس بعثثن لكى يستفادون من هذة السياسة
اارجان دمرجى
تركمانية وافتخر
نعم صحيح الديمقراطية الحقيقية تعني مصالح جميع القوميات في العراق. لكن يا جبهتنا العزيزة الغوا العلم الصدامي من شعاركم وخلو العلم العراقي مثلما تسوون في موقعكم فالانترنيت حتى لحد يتهمنا ان الجبهة ابو وجهين . وحقهم اذا ينتقدونا على مود هالشي لان العلم الجديد هو علم كل العراقيين حتى الاستاذ دكتور سعدالدين هنده هوايا صور امامه .
سيد قيزي
تعليق
فعلا كما علق احد الاخوه الاكراد لماذا تبقي الجبهه علم العراق القديم في شعارها. مساله اخرى من المسائل التي لا يفهمها الا الراسخون في العلم.
مواطن بسيط
الديمقراطية الحقيقية
الأخ الدكتور سعد الدين اركيج رئيس الجبهة التركمانية أنتم تعرفون حق المعرفة بأنه ليست هناك ديمقراطية حقيقية في أي مكان في العالم، ناهيك عن بلد مثل العراق يعيش حالة من الهذيان السياسي وبوتيرة قل نظيرها في التاريخ الحديث
سيدي الرئيس، الديمقراطية التي تطالبون أنتم بها موجودة فقط في المدينة الفاضلة، وأظن أن العراق المنغمس بالرذيلة حتى أنفه هو ابعد مايكون عن الفضيلة، أما الديمقراطية الموجودة على أرض الواقع والتي ينتفع منها كل فئات العراق بإستثناء التركمان إنما هي ديمقراطية فرض الامر الواقع، ديمقراطية القوي الذي يجب أن يرضخ له ولرغباته الضعيف
فإن كنتم ياسيادة الرئيس تريدون أن تغيروا هذا الواقع فأعتقد أن عليكم أن تستبدلوا وظيفة الجبهة كمؤسسة من العمل السياسي الى العمل التصوفي أو العرفاني، رغم أن التصوف وإن كان أم العلوم وأكثرها قدرا وعلوا لا يتناسب مع العمل القومي
ثم ألم يكن الأجدر بأن تشترط القائمة العراقية التي يشكل النواب التركمان جزءا منها حضور رئيس الجبهة التركمانية أو ممثلين عن الجبهة في إجتماع أربيل؟ لماذا لم تعملوا على الضغط على العراقية التي تتباهى بالإستحقاق الانتخابي الذي يشكل النواب التركمان جزءا مهما منه، كي تفرض حضوركم على من يريدون المصالحة وتشكيل حكومة شراكة وطنية، بدلا من التشكي والتباكي؟
عبدالسلام الملا ياسين


 كتابات  الجبهة التركمانية العراقية

1 - الجبهة تطالب بتاجيل تشكيل مجلس التركمان الى ما بعد الانتخابات
2 - بيان حول تزايد وتيرة الاستهداف ضد التركمان
3 - تنويه حول زيارة وفد مجلس محافظة كركوك الى رئيس الجمهورية
4 - بيان حول زيارة وزير الخارجية التركي إلى محافظة كركوك
5 - الجبهة التركمانية العراقية تنفي تعرضها لضغوطات من اية جهة كانت
6 - بيان الجبهة التركمانية حول الوضع الازمة الراهنة
7 - الجبهة التركمانية: كركوك ضحية التجاذبات بين الاقليم والمركز
8 - الانجازات التركمانية تعلو وتزداد
9 - استمراراستهداف التركمان وسط صمت رسمي
10 - الانفتاح التركماني
11 - استمرار التجاوز الكردي
12 - الجبهة التركمانية العراقية ترفض الالتزام بالدستور بمعيارين
13 - ردا على تهديدات نجم الدين قصاب - الجبهة التركمانية: - لا يحق لاي كان انزال علم وراية الجبهة التركمانية من أية منطقة تركمانية
14 - إيضــــــــــــاح
15 - كركوك العراقية ليست وسيلة للدعاية الانتخابية للشمال العراقي