Turkish Arabic
 
2010-05-12   Arkad‏‎na gِnder
2296 (1070)


د. أياد علاوي يحل ضيفا على فضائية توركمن ايلي / القسم ألاول


جتين البزركان

القسم ألاول

استضاف ألاعلامي التركماني المعروف السيد ييلمان هاجر أوغلو مدير عام فضائية توركمن ايلي في برنامجه السياسي ( حديث الساعة ) د. أياد علاوي رئيس القائمة العراقية .
وحرص هاجر أوغلو على تجشم عناء السفر الى العاصمة بغداد للقاء د.علاوي في مقر اقامته وذلك للتعرف على وجهة نظر القائمة العراقية حول التطورات السياسية التي تشهدها الساحة العراقية بعد اعلان نتائج ألانتخابات العامة الماضية التي شهدتها البلاد في السابع من أذار الماضي ولتعريف مشاهدي فضائية توركمن ايلي على الخطوات التي قطعتها الكتل السياسية العراقية الرئيسية الفائزة في ألانتخابات عبر المباحثات الجارية فيما بينها للتوصل الى تفاهم سياسي يعجل تشكيل الحكومة الجديدة المرتقبة .
واليكم القسم ألاول من هذا اللقاء التلفزيوني الذي بث بشكل مباشر من على شاشة فضائية توركمن ايلي مساء يوم ألاثنين الماضي والمصادف للعاشر من الشهر الجاري بعد نشرة ألاخبار الرئيسية وجرى اعادته وفي مساء اليوم التالي وفي نفس التوقيت لأهميته .. وسأتبع القسم الثاني من هذا اللقاء حال اكمالي لكتابته .

ييلمان هاجر أوغلو : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

أعزائي المشاهدين ...

أجواء مشحونة وتشنجات صارمة , تسود المشهد السياسي في العراق .. أقطاب متنافرة , وأقطاب متجاذبة .. هي السمة البارزة التي تخيم على شكل التحالفات السياسية في العراق .. والسؤال هو الى أي مدى ممكن أن يؤثر هذا التجاذب والتنافر في تشكيل الحكومة العراقية المقبلة
وهذه ألاقطاب هي القائمة العراقية وائتلاف دولة القانون وألائتلاف الوطني العراقي والتحالف الكردي .. وكيف يمكن تجاوز الوهم الطائفي والعرقي وبلورة الديمقراطية .. كل هذه المواضيع سنسلط الضوء عليها هذه الليلة مباشرة من العاصمة بغداد عبر لقائنا مع رئيس الوزراء ألاسبق ورئيس القائمة العراقية د . أياد علاوي .
أهلا وسهلا بكم دكتور في برنامجنا .

أياد علاوي : يأهلا وسهلا بكم ومرحبا ,, وشكرا جزيلا .

ييلمان هاجر أوغلو : دكتور قلت في بداية حديثي أقطاب متنافرة وأقطاب متجاذبة وسؤالي هو الى أي مدى من الممكن أن تؤثر ظاهرة التنافر والتجاذب الموجودة بي الكتل السياسية العراقية في تشكيل الحكومة المقبلة ,, وماهي برأيكم ألاسباب أو العراقيل التي تعيق تشكيل الحكومة حتى ألان .

أياد علاوي : التجاذبات هي ظاهرة موجودة في المجتمعات وهي ظاهرة مقبولة خاصة ان كانت تجاذبات بناءة وليست تجاذبات تخريبية لاسامح الله .. ونحن لازلنا في بداية طريقنا نحو الديمقراطية التي هي في المرحلة الجنينية لدينا ان صح التعبير , وديمقراطيتنا في العراق نشأت وتنشأ في ظروف غير اعتيادية وهي ظروف صعبة ومعقدة بكل المقاييس من حيث افتقادنا الى المؤسسات الكاملة لحماية التجربة الديمقراطية في العراق .
ولهذه ألاسباب مجتمعة ولغيرها من ألاسباب الي أوجزها بعدم الوضوح وبعض الخلل الموجود في تكوين الدستور العراقي ,, وهذه ألامور مجتمعة أنتجت مسألة مهمة وهي مانحن فيه اليوم من تأخر وتلكؤ في تشكيل الحكومة وهناك سبب أخر مهم لبروز هذا التلكؤ وهو اننا أصبحنا لانتقبل الديمقراطية بشكلها الحقيقي وأقصد هنا أن جزءا من المشهد السياسي العراقي أو جزءا من ألاطراف السياسية العراقية أصبحت لاتقبل بنتائج الديمقراطية ومن هذا الباب رأينا جميعا تلك ألاجراءات التي أتخذت في البلاد والتي أخرت المصادقة على نتائج ألانتخابات منها مثلا مسألة التشكيك في ألاستحقاق ألانتخابي ومنها مسألة الكتلة ألاكبر التي تتشكل بعد ألانتخابات ومنها مسائل ألاجتثاث والتهميش وألاقصاء ومنها مسألة اعادة العد والفرز وهذه المسائل جميعا أدت الى تأخر المحكمة العليا في المصادقة على نتائج ألانتخابات .
وأقولها بصراحة أن علينا أن نحترام ألاستحقاق ألانتخابي وهذا ما أشار اليه البيان الصادر من مجلس ألامن وهذا ماتشير اليه كافة التجارب الديمقراطية في العالم وقد تم تطبيق هذه الممارسة بعد ألانتخابات العامة الماضية حيث جرى تكليف الكتلة ألاكبر التي فازت في تلك ألانتخابات بتشكيل الحكومة .. وأنا أمل في أن نتمكن من تجاوز هذه المسائل قريبا وأن تشكل حكومة واضحة وطنية تستطيع أن تؤدي ماعليها أمام الشعب العراقي

ييلمان هاجر أوغلو : القائمة العراقية هي القائمة الفائزة في ألانتخابات وحسب النتائج المعلنة .. وهناك قضية ألاستحقاق الدستوري مثلما تفضلتم قبل قليل .. اذن لما لم يتم تشكيل الحكومة الجديدة حتى ألان مادام هناك استحقاق دستوري ينص على ذلك .

أياد علاوي : لم تتشكل لأن المحكمة ألالاتحادية العليا يجب أن تصادق نتائج ألانتخابات وعلى أسماء النواب الجدد وحسب نص الدستور فان أول اجتماع لمجلس النواب الجديد يجب أن ينعقد في غضون اسبوعين من تاريخ اعلان المصادقة وأن يترأس الجلسة ألاولى للمجلس أكبر ألاعضاء سنا وتبقى هذه الجلسة مفتوحة لمدة يوم أو يومين أو اسبوع أو اسبوعين لحين تمكن القوى السياسية من تشكيل الوضع المقبول والكامل والذي سيتم طرحه على مجلس النواب والذي سيبادر من جانبه الى انتخاب رئيس الجمهورية والذي سيبادر من جانبه بتكليف رئيس الوزراء لتشكيل الحكومة الجديدة .
وحتى اليوم لم تصادق المحكمة العليا على نتائج ألانتخابات ولم تصادق كذلك على أسماء النواب الجدد .

ييلمان هاجر أوغلو : ولما لم تصادق حتى ألان .

أياد علاوي : كما قلت لك فقد أثيرت مسألة الكتلة ألاكبر وألاصغر والكتلة التي تكونت بعد ألانتخابات أو التي تكونت قبل ألانتخابات , وبعد ذلك جرى اثارة مسألة ألاجتثاث وهذه جميعا من ألاسباب التي أدت الى تأخير اعلان التصديق وأخيرا جرى اثارة مسألة العد والفرز اليدوي في بغداد والتأخير يقع على عاتق من حاول تأخير هذه العملية وقد كان من المفروض أن لاتستنزف ألامور بهذا الشكل وأن نقبل جميعا بنتائج ألانتخابات ونحن من الناس الذين أثرنا الحيف الذي ألحق بنا قبل ألانتخابات وأثناء ألانتخابات ولكننا وبعد انتهاء ألانتخابات وفي كلمة ألقيتها مساء وبعد انتهاء ألانتخابات أعلنت أننا سنحترم نتائج ألانتخابات بالرغم من كل ماحصل ضدنا وبينت موقفنا الواضح باننا سنحترم النتائج التي ستتمخض عنها وبعدها جرى اعلان النتائج وحصلنا على ألاكثرية ولكن للأسف فان البعض من ألاخوة لم يقبلوا ألاعتراف بهذا ألامر وحاولوا اجراء التأخير وبالتأكيد فان هذا التأخير ليس في صالح العراق وسلامته واليوم نرى هذه الجرائم البشعة التي تحصل على امتداد العراق والتي تحصد أرواح ألابرياء من الشعب العراقي وأحد أسباب ذلك هو غياب السلطة وغياب النظام وغياب الحكومة ,, والمواطن البريء هو من يدفع ثمن ذلك .

ييلمان هاجر أوغلو : دكتور .. هل تعتقد أن هناك من يؤثر على المحكمة ألاتحادية العليا .

أياد علاوي : اذا أخذنا بعض ألامثلة ومنها المثال الذي يتعلق بالمحكمة التمييزية وهي المحكمة التي نظرت في ملفات المجتثين والمبعدين واتخذت قرارا واضحا وبألاجماع ونص بأن هؤلاء يجب أن يستمروا في ألانتخابات وبعد ألانتخابات يتم محاسبتهم من قبل مجلس النواب الجديد وفي اعتقادي فان هذا القرار كان صائبا ,, ولكن وبعد مرور ثلاثة أو أربعة أيام من صدور القرار تراجعت محكمة التمييز عن قرارها وهذا مالم يحصل في تاريخ محكمة تمييز , وأصدرت قرارا ثانيا مغايرا لقرارها ألاول وجاء اتخاذ هذا القرار بعد أن سمعنا تصريحات تهديدية صدرت من جانب بعض المسؤوليين ضد المحكمة التمييزية ونتيجة لذلك فان المحكمة وبدافع التردد والخوف بادرت الى اتخاذ قرار مناقض لقرارها ألاول وبعد مرور عدة أيام فقط .. وهذا يعطينا مثال على أن المحكمة لم تكن في كامل حريتها أو أن بعض أعضائها لم يكونوا في كامل حريتهم .
ومثال أخر ظهور قاض وهو يدلي برأيه في مسألة الكتلة ألاكبر وهل هي الكتلة التي تشكلت قبل ألانتخابات أو التي تشكلت بعد ألانتخابات ويدلي برأيه الشخصي في هذا الموضوع وقبل صدور قرار المحكمة المختصة في هذا ألامر , والسؤال هو ؟ لما يبادر هذا القاضي بألادلاء برأيه في هذا الموضوع وفي هذا التوقيت بالذات .. وهذه ألامور تدل على أن القضاء العراقي في وضع مرتبك .

ييلمان هاجر أوغلو : يعني أن هناك من يؤثر على المحكمة ألاتحادية .


أياد علاوي : نعم هناك من يؤثر .

ييلمان هاجر أوغلو : طيب هل تعتقد أن هذا الضغط أو التأثير هو ذا بعد محلي أم اقليمي أم دولي .

أياد علاوي : لاأدري ان كان هناك جانب اقليمي يضغط أو يؤثر في هذا أمر الا أن هناك بالتأكيد ضغوطات أوتأثيرات ذا طابع محلي وربما تكون هناك ضغوطات دولية الا أنني شبه مقتنع بمسألة الضغوطات والتأثيرات المحلية .

ييلمان هاجر أوغلو : كيف تقيم التحالف الذي جرى اعلانه قبل فترة قصيرة بين ائتلافي دولة القانون واوطني العراقي .

أياد علاوي : نحن نحترم أي تحالف يتم اعلانه بين جهات سياسية عراقية , وهذه قرارات سيادية تتخذها الكتل السياسية وحسب قناعاتها السياسية وظروفها ورغباتها , الا أننا نعتقد أن هناك أمرين مهمين في هذا التحالف الذي هو بالتأكيد حق طبيعي لكلا ألائتلافين وأولهما ,, أن هذا التحالف الجديد هو نفس التحالف الذي حكم العراق خلال السنوات الخمس ألاخيرة وأعني به ألائتلاف الموحد وكنتيجة لحكمه للعراق خلال تلك الفترة فان البلاد شهدت حالة عدم استقرار اضافة الى أن عجلة الحياة قد أصيبت بالشلل أو توقفت هذا الى جانب تراجع مستوى الخدمات العامة وتزايد الفقر وازدياد ظاهرة اللجوء والهجرة الى الدول ألاخرى وفي اعتقادي فان لاأحد يرغب في اعادة هذه التجربة مرة أخرى وألامر الثاني يجب أن لايكون الهدف من هذا التحالف هو ألالتفاف على العملية السياسية وتحديدا مصادرة حقوق القائمة العراقية وخاصة فيما يتعلق باستحقاقها الديمقراطي وألانتخابي .
أما كون ذلك مجرد تحالف سياسي فهذا من حقهما ولكن يجب أن لايكون هناك عودة الى الوراء وتحديدا الى العام 2005 .. ونحن رأينا ماحصل ومنذ ذلك العام وحتى اليوم وأن لايكون هذا التفافا على ألاستحقاق ألانتخابي والديمقراطي والتفافا على ارادة الشعب العراقي وبخلاف ذلك فاننا لانرى أي ضرر في هذا الموضوع ولتكن هناك ائتلافات كبيرة وواسعة ولكن ضمن المفهوم السياسي وضمن ألاستحقاق الديمقراطي وألانتخابي .

ييلمان هاجر أوغلو : هل معنى كلامكم أن حاصل جمع ألائتلافين , دولة القانون والوطني العراقي هو ألائتلاف العراقي الموحد .

أياد علاوي : نعم .. فالائتلاف العراقي الموحد أعيد عمليا ألان ولكن بشكل أخر وعبر اعادة التحالف .. وحقيقة فاننا لم نرى انتاجية كبيرة خلال السنوات ألاخيرة ونأمل أن لايكون هذا التحالف هو للألتفاف على ألامر , بل تحالفا سياسيا ومن منطلقات أخرى غير تلك المنطلقات التي سادت ألائتلاف العراقي الموحد خلال السنوات السابقة .

ييلمان هاجر أوغلو : هل لديكم قلق من احتمال عودة التوجه الطائفي الى البلاد .

أياد علاوي : نحن في القائمة العراقية ننادي بأن يكون العراق لكل العراقيين وأن تكون العملية السياسية لكل العراقيين فلافرق بين عراقي وعراقي أخر ونحن نقول بأن العراق هو عراق الشراكة للجميع وبمساواة واحدة فلايوجد فلان أحسن من فلان أو أن المسلم أحسن من غير المسلم أو أن العربي أحسن من التركماني أو أن التركماني أحسن من الكردي فالعراق هو للجميه والكل يجب أن يكونوا متساويين فيه .. وهذا هو منطلقنا الفكري في القائمة العراقية وبلتأكيد فان هذا يجعلنا نخشى من أي انكفاء عرقي أو طائفي في العراق لأنه سيعيدنا الى التجربة الماضية والتي لم نرى فيها غير سفك للدماء وقتل ألابرياء والقتل على الهوية وانعدام ألامن وانعدام ألاستقرار ولانريد أن نكرر هذه التجربة استنادا الى حجج وشعارات ولوائح غير واضحة المعالم وباعتقادي فان علينا أن نترك المواقع التي كنا فيها وأن نتبنى مواقع جديدة وأنا ضد كل من يطرح موقفا للتمييز بين انسان وأخر فهنا يكمن الخطأ والخطر فحين أتعامل معك وأنت الغير المسلم كمواطن من الدرجة الثانية وليس لديك نفس الحقوق التي أتمتع بها فهنا تكمن جوهر المشكلة .
والمشروع الطائفي السياسي والمشروع العرقي السياسي لن يخدم ألاستقرار في العراق أبدا بل بالعكس .. وعلينا أن نرى في التنوع العراقي عامل قوة وهو كذلك بالتأكيد ان كانت الديمقراطية رحبة ومنفتحة بالشكل الذي نريده .

ييلمان هاجر أوغلو : هل أنتم قلقون من أن يؤدي التحالف بين ألائتلافين دولة القانون , والوطني العراقي الى الغاء ألاستحقاق الدستوري في تشكيل الحكومة المقبلة .

أياد علاوي : بالتأكيد نحن لانأمل ذلك ونتأمل أن تحترم الكتلتان اللتان أعلنتا تحالفهما في كتلة واحدة ألاستحقاق ألانتخابي وأن تتعامل هذه الكتلة مع ألاستحقاق ألانتخابي كما تعاملنا نحن فيما سبق مع ألاستحقاق ألانتخابي حين خرج ألاخوة بمائة وعشرون أو مائة وخمسة وعشرون نائبا وطالبوا بتشكيل الحكومة ففواقنا من جانبنا باعتباره استحقاقا انتخابيا بل وشاركنا ضمن الحكومة التي جرى تشكيلها في البداية الا أننا وبكل أسف وبسبب وجود بعض الممارسات اضطررنا الى ألانسحاب من تلك الحكومة في مرحلة لاحقة .
ولم نفكر في ذلك الوقت باللجوء الى عمل تكتلات أخرى لحجب ارادة الناخب العراقي وبالتالي فلا يجوز ألان أيضا أن تستخدم أسلوب التكتلات لحجب الثقة عن ألاخرين وعدم اعطاء الفرصة الديمقراطية للأخرين .
ونحن الفائزون اليوم وبشكل واضح والديمقراطية اليوم تنص على الفائز هو من يشكل الحكومة وهذا أمر مفروغ منه وهكذا حال الديمقراطيات في كل أرجاء المعمورة .. اذا فيجب اعطاء الفرصة للفائز وأن يساهم ألاخرون في تشكيل حكومة وطنية تقود البلاد الى ألاستقرار والنمو .

ييلمان هاجر أوغلو : دكتور .. هل ستلتقون قريبا مع دولة رئيس الوزراء ورئيس ائتلاف دولة القانون السيد نوري المالكي .

أياد علاوي : ان شاء الله .. وكما تعرفون فاننا التقينا مع كافة ألاطراف العراقية ومنها ائتلاف دولة القانون وقد التقيت شخصيا مع قادة أغلب ألائتلافات السياسية في البلاد باستثناء ائتلاف دولة القانون وطلبنا منذ مايقارب الشهر ألالتقاء مع دولة ألاخ المالكي وننتظر هذا اللقاء وقد أتانا رد مبدئي أولي على هذا اللقاء ونحن بانتظار حدوثه وباعتقادي فلابد من حصول هذا اللقاء كي نذيب الجليد ان صح التعبير وأن نبدأ في حوار عقلاني لبناء وتحقيق مايصبو اليه الشعب العراقي ونتأمل في أن يحدد لنا هو الموعد ويحدد مكان وتوقيت اللقاء الذي أتوقع أن يتم خلال اليومين أو الثلاثة أيام القادمة .

ييلمان هاجر أوغلو : ماذا سيتضمن جدول أعمال هذا اللقاء .

أياد علاوي : لقائنا ألاول سيكون وحسب تصوري لقاء عاما وسيتركز في جولة في ألافق ان صح التعبير وسيكون حديثنا عاما عن أوضاع العراق بشكل عام وبعد ذلك ان شاء الله سننتقل وكما نتأمل نحن الى بحث موضوع تشكيل لجان ونحن لدينا حاليا اتصالات مع دولة القانون هنا وهناك بين ممثلينا وممثليهم ونحن في القائمة العراقية شكلنا لجنة وهي لجنة مهمة للتفاوض مع ألاطراف ألاخرى برئاسة ألاخ الدكتور العيساوي
وان شاء الله ان لمسنا رغبة وتوافق في اجراء الحوارات وان شاء الله سيكون هناك رغبة وتوافق فحينذاك ستباشر اللجان المشكلة في عملها بشكل سليم ونأمل أن يتزامن ذلك مع تصديق المحكمة العليا لنتائج ألانتخابات .

ييلمان هاجر أوغلو : أوردت وسائل ألاعلام خبرا حول وجود مقترح دولي لترشيحكم لرئاسة الحكومة فيما يتم ترشيح دولة رئيس الوزراء الحالي السيد نوري المالكي لرئاسة الجمهورية خلال المرحلة المقبلة .
ماقولكم في هذا الموضوع .

أياد علاوي : أنا أيضا أطلعت على ذلك ومن خلال الصحف .. ولاأعتقد أن هذا ألامر وارد أومطروح اضافة الى أنني أرى أننا لسنا حاليا في وارد بحث مثل هذا الموضوع فمايهمنا في هذه المرحلة هو أن نبدأ في حوار حقيقي مع دولة القانون اضافة الى الكتل ألاخرى وأن ننتقل وعبر هذا الحوار الى مرحلة مناقشة البرامج وألاطر المهمة التي يجب أن تتحكم بتشكيل الحكومة القادمة وماهي ألاولويات في هذه الحكومة وأن نتفق فيما بيننا على مشتركات تتعلق فيما يجب أن يكون عليه برنامج الحكومة القادمة وهذا هو ألاهم بالنسبة لنا ومتى مااتفقنا على صيغة برنامج الحكومة المقبلة فستسهل علينا أمور التسميات للمناصب ويجب أن نعتمد في التسميات على معايير واضحة منها معيار ألاستحقاق ألانتخابي ومعيار الكفاءة ومعيار المهنية والحرفية ومعيار التمثيل أي أن تكون الحكومة القادمة ممثلة لكافة أطياف الشعب العراقي وفي نفس الوقت تكون هذه الحكومة قادرة على ألاداء والفعل وليست عبارة عن مجرد تمثيل للقوى السياسية المختلفة وبالتالي تجمد عند هذا الموقف, وأنا ألاحظ أن هناك كتاب يحلو لهم أن يكتبوا اقتراحات ومنهم السفير ألامريكي السابق في العراق زلماي خليل زاد الذي هو بمثابة صديق لنا وللعراقيين فهو يقترح في احدى كتاباته أن تكون مدة رئاسة الحكومة بالتناوب ولمدة سنتين وكأما المشكلة تنحصر حسب وجهة نظره في مسألة تولي منصب رئاسة الوزراء أما من وجهة نظري فأنا أرى العكس فعلينا أولا أأن نبحث في جملة من المسائل المهمة وأبرزها كيفية اعادة هيكلة القوات المسلحة وقوات الشرطة وكيف يتحقق ألامن في البلد وكيف تتحقق المصالحة الوطنية وكيف يتحقق الخروج من المحاصصة الطائفية وكيف سنبني ألاقتصاد كما يوجد لدينا العديد من المسائل العالقة ومنها مسائل الموصل وكركوك وغيرها وغيرها وعلينا أولا أن نبحث في كيفية حل هذه المسائل وهل ستعالج بالقوة أم بالهدوء أو بالحوار فيجب أن يتم ألاتفاق على كل هذه ألامور قبل كل شيء .. وبالتأكيد فاننا لن نتمكن من ألاتفاق على كل شيء بشكل تام ولكن ماتم ماتوصلنا الى صيغة اتفاق ذا مساحة كبيرة فمن الممكن أن ننتقل الى مسألة التسميات .

ييلمان هاجر أوغلو : في حال توصلتم الى اتفاق مع ائتلاف دولة القانون , برأيكم ماذا سيكون موقف الكتل ألاخرى من هذا الموضوع وبالتحديد ألائتلاف الوطني العراقي والتحالف الكردي .

أياد علاوي : بصراحة .. نحن ضد سياسة المحاور ولن نقبل بأن نكون محورا ضد ألاخرين وعلى العكس من ذلك فانني أسمع تصريحات من جانب بعض ألاخوة في التحالف الكردستاني ومؤخرا صرح أحد ألاخوة في هذا التحالف بتصريح قال فيه متى مااتفق ألائتلافان دولة القانون والوطني العراقي فان التحالف الكردستاني سينظم اليهما .. وأنا أرى في هذا ألامر وكأنه محاولة خلق محور ضد طرف عراقي أخر وبالتحديد ضد القائمة العراقية ,, ونحن لانؤمن بهذا المفهوم فنحن منفتحون على الكل ونعتبر العراق للكل ومن دون استثناء ونعتبر أنفسنا مع ألاخرين شركاء في هذا البلد ويجب أن نكون شركاء متساويين لاتوجد فيه أفضلية لجهة على أخرى أو لشخص على أخر ويجب أن لايكون هناك أيضا محورا ضد محور أخر , لذلك فنحن حتى وان تفاهمنا مع دولة ألاخ المالكي ومع ائتلاف دولة القانون فاننا بالتأكيد لن نتفاهم الا أن يكون ألاخرين معنا وبشكل واضح .

ييلمان هاجر أوغلو : كيف يمكن تشكيل حكومة عراقية مقبولة من جانب الدول العربية اضافة الى تركيا وايران اضافة الى كونها مقبولة دوليا .

أياد علاوي : اذا أردنا أن نكون واقعيين فيجب علينا أن ندرك أن دول المنطقة تنظر الى العراق باهتمام كبير وهذا ألاهتمام مبعثه مسألتان أولهما الحرص على سلامة المنطقة وسلامة العراق أو الخوف مما قد يحصل في العراق وبالتالي تنعكس تأثيراته على هذه الدول وبالتالي فان هذه الدول تكون معنية بألامر العراقي , وهذا الموضوع من المهم أخذه بنظر ألاعتبار لحساسية الوضع في المنطقة بالكامل وأنتم تلاحظون أن هناك في لبنان وفلسطين وأفغانستان وباكستان وفي السودان وفي الصومال وفي العراق توجد مشكلة ويوجد توتر لذا فأنا أعتقد بأن التحالف الوطني الذي يضم مختلف القوى السياسية في العراق والذي ستنبثق عنه ومنه حكومة وطنية لها برنامج واضح .. وجزء من هذا البرنامج هو التواصل ألايجابي والبناء مع دول المنطقة فان هذا هذا سيبعث برسائل مريحة لكل دول المنطقة وأنتم تعرفون أن هناك بين القوى سياسية العراقية قوى تتمتع بعلاقات اقليمية واسعة وأعطيك مثالا على ذلك نحن في القائمة العراقية فنحن نتمتع بعلاقات واسعة مع كل دول المنطقة تقريبا باستثناء ايران التي لانمتلك علاقات متميزة معها ولكن هناك اخوة في الطيف العراقي من غيرنا لديهم علاقة متميزة مع ايران الا أنهم لايمتلكون علاقات اقليمية واسعة أخرى وهذا ألامر يحقق نوعا من التوازن ويحقق نوعا من ألاطمئنان لدول المنطقة بأنه لن يحصل شيء .
وكمثال على ذلك فأنا شخصيا في تواصل ومنذ زمن طويل وحتى قبل تحرير العراق وسقوط النظام السابق ومنذ أيام عملي في المعارضة العراقية اتمتع بعلاقات واسعة مع دول المنطقة ونشأت لي علاقات صداقة مع أغلب قادة دول المنطقة وقسم منهم أعرفهم بشكل شخصي وأرى أن لبعض دول المنطقة مواقف متميزة في الدفاع عن وحدة العراق وضمان أمنه وسلامته واستقراره اضافة الى حرصها على عدم التدخل في الشأن الداخلي العراقي بل بالعكس فانها تلح على ألاخرين في اتباع الطريق السليم لمساعدة العراقيين في النهوض من هذه الكبوة وعلى رأس هذه الدول تأتي تركيا .. فتركيا تبنت ولاتزال موقفا سليما جدا من ألازمة العراقية والموقف التركي السليم ليس محصورا بالعراق فقط بل يشمل علاقاتها ألاخرى مع دول المنطقة ومثال على ذلك موقفها السليم من ايران مع تصاعد الجدل المثار حولها بسبب ملفها النووي وهنا نلاحظ أيضا أن تركيا تبادر الى لعب دور التهدئة ,, ومثال أخر هو موقفها من سوريا ولعبها دور الوسيط في المفاوضات الغير المباشرة بين سوريا واسرائيل وهنا أيضا تلعب تركيا دورا سليما في تهدئة ألاجواء .
لذلك فنحن حريصون على أن يكون للدور ألاقليمي مجال في مساعدة العراق شرط عدم التدخل في الشأن الداخلي العراقي ولاحظوا أنه وبالرغم من الدور الذي لعبته تركيا الا أنها لم تتدخل في الشأن الداخلي العراقي ولم تأخذ جانب طرف ضد طرف أخر أو جانب شخص ضد شخص أخر بينما وبكل أسف هناك دول اقليمية أخرى مارست هذا ألامر .

ييلمان هاجر أوغلو : ذكرتم في حديثكم قبل قليا بأن لديكم علاقات متميزة مع أغلب دول المنطقة باستثناء ايران .. هل أستطيع أن أسألكم عن أسباب هذا الفتور في علاقتكم مع ايران .

أياد علاوي : شخصيا حاولت وحينما كنت في موقع المسؤولية أقدمت على سلسلة من ألاجراءات المهمة لبناء الثقة والروابط مع الجانب ألايراني ومن جملتها أنني منعت منظمة مجاهدي خلق من التحرك ضد ايران انطلاقا من ألاراضي العراقية كما بادرت الى سحب السلاح الثقيل منهم وفي نفس الوقت أخبرتهم أنهم سيبقون ضيوفا أعزاء علينا في العراق لحين انتهاء مشكلتهم وفي ذلك الوقت شكرتني الحكومة ألايرانية والتي كان يرأسها السيد محمد خاتمي كما شكرتني منظمة مجاهدي خلق ومن ألامور ألاخرى أنني كنت من الداعين ألاساسيين لحضور ايران لمؤتمر شرم الشيخ الذي كنت أنا صاحب فكرة اقامته وكان الرئيس ألامريكي جورج بوش معارضا لهذا ألامر في ذلك الحين الا أنني تمكنت من اقناعه ورفضت ألاعلان عن المؤتمر لحين ورود الرد ألايراني الينا بالموافقة على المشاركة ,, وقد جاءني الرد ألايراني عن طريق سماحة السيد عبد العزيز الحكيم رحمه الله الذي طلبت منه التوجه الى ايران حاملا رسالة الدعوة اليها كما قمت بزيارة رسمية الى ايران خلال فترة رئاستي للحكومة لعقد اتفاقيات بين البلدين الا أن ايراتن طلبت فيما بعد تطبيق اتفاقية الجزائر الموقعة بين البلدين في العام 1975 الا أنني أعلنت موقفي وأوضحت أن هذه ألاتفاقية يجب أن يعاد النظر فيها لأن فيها نوع من ألاجحاف اضافة الى بعض المشاكل وبعد ذلك ورد الى مسامعي أن هناك خطوطا حمراء قد وضعت علي وقد استغربت حقيقة من هذا ألامر لأنني لاأحمل موقفا معاديا لأي طرف وخاصة دول الجوار وبالذات ايران ولو أنني ومن الناحية الفكرية والعقائدية لاأنتمي الى المدرسة ألايرانية كوني لاأومن بقضية تسيس الدين أو المذهب ولا أؤمن بشيء يسمى ولاية الفقيه مع احترامي لمن يؤمن بهذا ألامر وحقيقة فأنا لاأعرف ألاسباب التي أدت الى عدم نشوء علاقات بيننا رغم أننا في الفترة ألاخيرة أرسلنا وفدا الى ايران لمرتين لتطيب وتطبيع العلاقات وان شاء الله سنسعى الى تطبيع علاقاتنا معها لروابط التاريخ والجيرة والجغرافيا وأنا أمل في أن تنشأ بيننا علاقات ايجابية لأنها ستخدم في النتيجة العراق وايران والمنطقة .



Arkad‏‎na gِnder



 كتابات  جتين البزركان

1 - أديبنا المبدع نصرت مردان يتحفنا برائعته الجديدة ,, وداعا سيلوبي ,,
2 - اما أن أخذ اسطنبول ؟ أو تأخذني هي!
3 - عبد الرحمن ﮜﻮل ساس´´ يتحدث عن رحلته الفنية التي ابتدأت من بلدة ألتون كوبرو`` ومازالت متواصلة من فنلندا حيث يقيم"
4 - سالار أربيل يتحدث بكل شفافية وصراحة عن الوضع السياسي الراهن للتركمان في مدينة أربيل
5 - مقارنة بين استراتيجية حزب توركمن ايلي والجبهة التركمانية العراقية
6 - حماية نائب رئيس الجبهة التركمانية العراقية ينهالون بالضرب المبرح على المصور التلفزيوني جتين أيدن الذي يعمل في فضائية توركمن ايلي
7 - ييلمان هاجر أوغلو يخطو خطوة موفقة أخرى في سعيه لتطوير ألاعلام المرئي التركماني
8 - مجلة ألاخاء ( قارداشلق ) رؤية موضوعية
9 - أين تكمن مصلحتنا الحقيقية كتركمان عراقيين نشكل جزءا لايتجزأ من النسيج ألاجتماعي العراقي
10 - خارطة طريق تركمانية جديدة للأنتخابات العامة المقبلة
11 - ياسادة ياكرام , لقد أسأتم لفننا وموروثنا الغنائي التركماني أيما اساءة .. فكفوا أيديكم عنها رجاء
12 - قزل أي وداعا ... والى الملتقى بعد حين
13 - د. أياد علاوي يحل ضيفا على فضائية توركمن ايلي / القسم الثاني
14 - Žاله النفطجي : لاصحة للأنباء التي أفادت بأنني قد تنازلت عن شرف تمثيل شعبنا التركماني في مجلس النواب العراقي الجديد
15 - ملاحظات حول أسلوب عمل مركز ألاخبار في فضائية توركمن ايلي
16 - ييلمان هاجر أوغلو .. أهنئك على سبقك الصحافي
17 - هكذا أتواصل مع العالم في عصر الثورة المعلوماتية
18 - لقاء مع النائبة التركمانية عن القائمة العراقية ( ﮋالا النفطجي )
19 - مشروع تفعيل العمل السياسي التركماني
20 - كي نضع النقاط على الحروف
21 - رسالة الى كل من يحمل في داخله هم الشعب التركماني
22 - رسائل الى أحفاد الياسوي
23 - صاري كهية : الكيانات السياسية التركمانية التي ستشارك في ألانتخابات العامة المقبلة وضمن قوائم مختلفة متفقة على وحدة العمل المشترك بينها
24 - حسن توران :علينا ايجاد صيغة اتفاق جماعي بيننا لتنظيم مشاركتنا في ألانتخابات المقبلة في حال نزولنا بأكثر من قائمة واحدة في محافظة كركوك
25 - عمار كهية : تيار ألاصلاح الوطني العراقي يدعم ادراج فقرة خاصة بكركوك في قانون ألانتخابات العامة المقبلة يضمن تقسيمها الى أربعة دوائر انتخابية
26 - محمد كوك قايا : الشباب التركمان عقدوا العزم على أن يكونوا نموذجا يقتدى به من حيث التزامهم بالعمل بروح الفريق الواحد خدمة لمصالح شعبنا
27 - صاري كهية : حزبنا طرح مشروعا يتضمن اجراء ألانتخابات العامة المقبلة على مرحلتين متتابعتين لضمان وصول الممثلين الحقيقيين للشعب العراقي الى مجلس النواب القادم
28 - صاري كهية : أن ألاوان لتأسيس منظمات مجتمع مدني تركمانية جديدة تبنى على أسس صحيحة وسليمة !!
29 - حسن توران لقناة العراقية : نطالب بسن قانون جديد للانتخابات العامة المقبلة على ان تتضمن فقرة خاصة حول مدينة كركوك
30 - هل تملكون الجرأة لتنظروا في عيونهم
>>التالي >>