Turkish Arabic
 
2019-07-18   Arkad‏‎na gِnder
570 (137)


توران يتحدث عن اخر المستجدات على الساحة التركمانية


عباس احمد

لقاء صحفي لجريدة توركمن ايلي

في لقاء قصير مع السيد نائب رئيس الجبهة التركمانية العراقية الاستاذ حسن توران بهاء الدين للاطلاع على اخر المستجدات السياسية على الساحتين التركمانية والعراقية والتطرق الى مختلف المواضيع التي تهم الشان التركماني .
حيث اشار توران ولمناسبة ذكرى مجزرة كركوك في سنة 1959 بان مجزرة تموز ستبقى يوما اسودا ليس في تاريخ العراق والمنطقة فحسب بل في تاريخ البشرية وحقوق الانسان والمواثيق الدولية مؤكدا بان الشعب التركماني النبيل صمد وناضل ووقف وما يزال بوجه الظلم والتهميش وسيظل يستذكر بفخر شهداء تموز وجميع الشهداء الذين ضحوا بالغالي والنفيس من اجل الدفاع عن القضية العادلة وان ما تحقق لنا من وجود قومي هو بفضل دماء وارواح الشهداء والمبادئ السامية التي حملوها , ونحن سنبقى نسير على ذات النهج من اجل حماية التركمان من التعرض الى ماسي اخرى لا سامح الله , وللحفاظ على وجودنا القومي والمكاسب التي تحققت بعمليات فرض القانون سواء في كركوك او في طوز خوراتو وبقية المناطق الاخرى .
وحول اخر المستجدات الاخرى اوضح نائب رئيس الجبهة التركمانية العراقية بان التركمان من حقهم الشرعي المطالبة بمنحهم الفرصة التي يستحقونها في تسلم منصب محافظ كركوك من اجل ادارة المدينة بصورة عادلة ومهنية دون تفرقة او تهميش اية جهة كانت , حيث لا يمكن ابدا فرض الحلول الجاهزة من خرج محافظة كركوك , بل اننا نؤيد توزيع جميع المناصب والمسؤوليات في كركوك بنسبة 32% .
واكد توران بان الملف الامني في كركوك هو من اعقد الملفات الخاصة بالمحافظة وان التركمان والعرب لا يريدون ابدا عودة البشمركة الى كركوك ويرفضونها رفضا باتا وقاطعا , بل ونطالب باخراج البشمركة من المناطق المتواجدين فيها حاليا كي تسيطر وتشرف القوات الاتحادية على كامل اطراف كركوك .
اما بالنسبة لانتخابات مجلس محافظة كركوك فقد قال الاستاذ حسن توران بانه لا يمكن اجراء انتخابات نزيهة وشفافة وحرة وبعيدة عن اصابع التزوير من دون تدقيق سجلات الناخبين والاعتماد الكلي على هوية الاحوال المدنية بالاضافة الى اجراء الفرزين الالكتروني واليدوي مشتركا وباشراف دولي .
وفي ختام حديثه وتعليقا على النتائج المعلنة للامتحانات المدرسية هنأ نائب رئيس الجبهة الطلبة التركمان المتفوقين ودعا الى العمل بعقلية علمية رصينة لتجاوز الاوضاع الصعبة التي يعانيها ابناؤنا الطلبة , واكد بان الامم والشعوب تستنهض وتتقدم من خلال التعليم وتطويره بشكل دائم مشددا على ضرورة تهيئة مناخ ملائم لدعم وتطوير المناهج الدراسية وتكثيف مشاريع بناء المدارس وتشجيع الطلبة المتفوقين وتقديم كامل الاسناد للدراسة التركمانية من اجل التطور والحفاظ على لغتنا الام ووجودنا القومي باذن من الله ورعايته ان شاء الله .



Arkad‏‎na gِnder



 كتابات  عباس احمد

1 - الاحتجاجات وازمة البطالة
2 - يا ليتني كنت رجلا خارقا
3 - كلمة الحق مندثرة في زوايا الظلام
4 - تغيير الدستور لا تعديله
5 - التسول طريق الى الفساد والانحراف
6 - و تساءلت والدتي بدمها و دموعها .. مجزرة 14 تموز.. ذكريات شاهد عيان
7 - مواقع التواصل الاجتماعي والانترنيت
8 - كركوك أمل ويأس
9 - حوادث بشعة وترابط اسري مفكوك
10 - عند باب العزاء
11 - نجوم في سماء التركمان .. أيام الإبادة الجماعية في مدن توركمن ايلي ساعات رعب في أذار 1991
12 - بعد عقود من الزمن تكريم القائد التركماني عمر علي
13 - ثمان سنوات عجاف على رحيل قاياجي
14 - في الذكرى السادسة لاستشهاد سفير الثقافة التركمانية محمد مهدي بيات
15 - كركوك جذور التركمان في اعماق التاريخ
16 - التركمان والحقوق الثقافية سنة 1970 والاستحقاق القومي في 2019
17 - نوارس قلبي
18 - لمناسلة الذكرى التاسعة والثلاثين ليوم الشهيد التركماني 16 كانون الثاني نجوم تتلألأ في سماء التركمان
19 - ذكريات ودموع
20 - وفاء الاجيال
21 - حريق قيصرية كركوك - تاريخ تحول الى رماد
22 - تهميش التركمان والحفاظ على وحدة العراق
23 - قصة من الخيال هل نراها في واقعنا - مجمع توركمن ايلي
24 - وطنية التركمان الصادقة جزء من التاريخ
25 - الوصول إلى الهدف على متن قطار
26 - مدينة الحزن.. صوتي لا يصل إليك
27 - الساحة الزرقاء : القدرة الكامنة للشعب والاعتصام نموذجا
28 - عقول مبدعة ورؤوس خاوية
29 - مسرحية هزيلة وممثلون قرقوز
30 - 3 مايس اليوم العالمي لأتراك العالم
>>التالي >>