Turkish Arabic
 
مقالات اخرى
عمر حسين بك اوغلو
عذرا يا فخامة الرئيس برهم صالح شهداء التركمان اليسوا عراقيين (65)
ذنون قره باش
منتدى تلعفر الثقافي .. ديوان المثقفين برئاسة الشاعر الأنيق زينل الصوفي (38)
جمهور كركوكلي
أبتسم ... تبتسم لك الدنيا (40)
عباس احمد
ثمان سنوات عجاف على رحيل قاياجي (172)
رشدي جلبي
المؤشرات الاستنتاجية في حديث القيادي التركماني ارشد الصالحي في اجتماع قصر السلام (81)
1 - 5

اخبار اخرى
بيان حول استشهاد كوكبة نيرة من العناصر الامنية التركمانية اثر عملية ارهابية غادرة
(2019-03-12)
بيان من وقف كركوك حول وفاة الدكتور باسل عطا خيرالله
(2019-03-10)
التركمان يلوحون باللجوء إلى الأمم المتحدة بشأن كركوك
(2019-03-09)
محافظ كركوك" يشعل أزمة.. وكردستان في عين العاصفة
(2019-03-09)
عضو مجلس محافظة كركوك نجاة حسين : المسؤولين الأكراد لصوص العراق
(2019-03-09)
1 - 5
البحث في الموقع

@ اتصل بنا @
info@bizturkmeniz.com
اصدقاؤنا
2019-03-07   Arkad‏‎na gِnder
56 (38)


(مؤسسة المستقبل للتنمية) بالتعاون والتنسيق مع (منظمة القلعة لحقوق الانسان) تعرض ملف حول مظاهر اضطهاد التركمان في ورشة عمل حول برنامج المصالحة الوطنية




بمشاركة 40 ممثلة عن المنظمات النسوية في محافظات كركوك ونينوى والانبار وصلاح الدين وممثلين عن منظمة الهجرة الدولية والاتحاد الاوربي وحلف الناتو ومستشارية وزارة الدفاع الامريكية وبتمويل من المعهد الديمقراطي الوطني NDI)) ، عُقدت ورشة عمل في فندق باب الدولية بأربيل حول مشروع برنامج المصالحة الوطنية.
حيث تم في الورشة المذكورة التي انتخب فيها (مؤسسة المستقبل للتنمية) من ضمن ٣٠٠ منظمة محلية مقدمة على مشروع برنامج المصالحة الوطنية ، ترشيح ممثلة (مؤسسة المستقبل للتنمية) للعمل ضمن لجنة تمكين المرأة في الامن والسلامة وبناء الثقة بين المكونات الاثنية ، والتي عرضت بدورها ملف كامل مقدم من (منظمة القلعة لحقوق الانسان) عن مظاهر الاضطهاد والانتهاكات بحق المكون التركماني في العراق فيما يتعلق بضحايا الارهاب من المغتالين والمختطفين والمفقودين والمهجرين وأوجه معاناة التركمان من سياسات التهميش والاقصاء من قبل مراكز صنع القرار العراقي ، على المشاركين في ورشة العمل.
وفي ختام الورشة ، تمت كتابة التوصيات من قبل االلجان المشكلة وعرضها علي المشاركين من اجل تبينها في ورقة عمل سيتم تقديمها لاحقاً للجهات الاممية والعراقية ذات العلاقة.
وجدير بالذكر انه وبعد سنة واحدة فقط من هزيمة تنظيم "داعش" , تعمل مجموعة من 40 امرأة من الناشطات في مجال السلام على العمل سويةً لتقديم رؤية موحدة للمصالحة الوطنية ، وعلى الرغم من ان المرأة تاتي من خلفيات عرقية ومتنوعة من الناحية الجغرافية , فانها موحدة في هدفها المتمثل في قيادة جهود العراق لبناء السلام وتحقيق المصالحة الوطنية ، وفي وقت سابق , عقد اجتماع المرأة في ندوة بناء السلام بمساعدة من NDI ، وكانت الندوة فرصة لجمع ما يزيد على 200 شخصية من الحكومة والمجتمع المدني والمنظمات الدولية لتبادل الافكار ووضع استراتيجية محددة للمصالحة الوطنية ، حيث شاركت 40 من النساء الناشطات في مجال السلام, لاظهار التضامن مع مجتمعاتهم المحلية وابداء التعاون لتمثيل عملهم لبناء الجسور عبر الانقسامات العرقية - الطائفية.










Arkad‏‎na gِnder