Turkish Arabic
 
مقالات اخرى
جمهور كركوكلي
مائدة الإفطار عند بعض الصائمين ... (53)
محمد هاشم الصالحي
الســيد الـرئيـــس (55)
جمهور كركوكلي
أيقونة المسرح التركماني ... تنبل عباس (65)
حيدر علي الشيخ
ديمقراطية مجلس محافظة نينوى... (72)
محمد شيخلر
الذكرى الرابعة والعشرون لتأسيس الجبهة التركمانية العراقية... (44)
1 - 5

اخبار اخرى
جامعة كركوك على المرتبة الاولى ضمن تصنيف الجامعات الاسيوية
(2019-05-07)
وفد من منظمات المجتمع المدني التركماني يسلًّم مذكرة لمكتب حقوق الانسان التابع لبعثة الامم المتحدة حول تداعيات انتحار الشاب التركماني النازح (اورهان صلاح الدين حمدون)
(2019-05-06)
حزب تركماني يكشف عن لجانٍ "سرية" لحسم 1200 منصب حكومي
(2019-05-06)
معاناة النازحين التركمان في المخيمات
(2019-05-06)
ماردين گوك قايا :- نحمل الحكومات المركزية والمحلية وجميع المنظمات الدولية والإنسانية التي تعني بحقوق الانسان المسؤولية الكاملة للحادثة الأليمة لانتحار الشاب التركماني ...
(2019-04-29)
1 - 5
البحث في الموقع

@ اتصل بنا @
info@bizturkmeniz.com
اصدقاؤنا
2019-03-07   Arkad‏‎na gِnder
96 (70)


(مؤسسة المستقبل للتنمية) بالتعاون والتنسيق مع (منظمة القلعة لحقوق الانسان) تعرض ملف حول مظاهر اضطهاد التركمان في ورشة عمل حول برنامج المصالحة الوطنية




بمشاركة 40 ممثلة عن المنظمات النسوية في محافظات كركوك ونينوى والانبار وصلاح الدين وممثلين عن منظمة الهجرة الدولية والاتحاد الاوربي وحلف الناتو ومستشارية وزارة الدفاع الامريكية وبتمويل من المعهد الديمقراطي الوطني NDI)) ، عُقدت ورشة عمل في فندق باب الدولية بأربيل حول مشروع برنامج المصالحة الوطنية.
حيث تم في الورشة المذكورة التي انتخب فيها (مؤسسة المستقبل للتنمية) من ضمن ٣٠٠ منظمة محلية مقدمة على مشروع برنامج المصالحة الوطنية ، ترشيح ممثلة (مؤسسة المستقبل للتنمية) للعمل ضمن لجنة تمكين المرأة في الامن والسلامة وبناء الثقة بين المكونات الاثنية ، والتي عرضت بدورها ملف كامل مقدم من (منظمة القلعة لحقوق الانسان) عن مظاهر الاضطهاد والانتهاكات بحق المكون التركماني في العراق فيما يتعلق بضحايا الارهاب من المغتالين والمختطفين والمفقودين والمهجرين وأوجه معاناة التركمان من سياسات التهميش والاقصاء من قبل مراكز صنع القرار العراقي ، على المشاركين في ورشة العمل.
وفي ختام الورشة ، تمت كتابة التوصيات من قبل االلجان المشكلة وعرضها علي المشاركين من اجل تبينها في ورقة عمل سيتم تقديمها لاحقاً للجهات الاممية والعراقية ذات العلاقة.
وجدير بالذكر انه وبعد سنة واحدة فقط من هزيمة تنظيم "داعش" , تعمل مجموعة من 40 امرأة من الناشطات في مجال السلام على العمل سويةً لتقديم رؤية موحدة للمصالحة الوطنية ، وعلى الرغم من ان المرأة تاتي من خلفيات عرقية ومتنوعة من الناحية الجغرافية , فانها موحدة في هدفها المتمثل في قيادة جهود العراق لبناء السلام وتحقيق المصالحة الوطنية ، وفي وقت سابق , عقد اجتماع المرأة في ندوة بناء السلام بمساعدة من NDI ، وكانت الندوة فرصة لجمع ما يزيد على 200 شخصية من الحكومة والمجتمع المدني والمنظمات الدولية لتبادل الافكار ووضع استراتيجية محددة للمصالحة الوطنية ، حيث شاركت 40 من النساء الناشطات في مجال السلام, لاظهار التضامن مع مجتمعاتهم المحلية وابداء التعاون لتمثيل عملهم لبناء الجسور عبر الانقسامات العرقية - الطائفية.










Arkad‏‎na gِnder