Turkish Arabic
 
مقالات اخرى
ماردين كوك قايا
مقتطفات من حياة الشهيد يشار جنكيز (77)

حسن توران:- الشهيد يشار جنكيز علم بارز في مسيرة الدفاع عن التركمان ونحن اليوم بامس الحاجة اليه (32)
ﺣﺴﻦ ﺍﻭﺯﻣﻦ البياتي
ﺍﻟﺴﻴﺪ ﻋﺎﺩﻝ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻤﻬﺪﻱ ﻭﺍﻟﻔﺮﺻﺔ ﺍﻟﺘﺎﺭﻳﺨﻴﺔ (46)
جمهور كركوكلي
حريق قيصرية كركوك .. تداعيات وخواطر (61)
عباس احمد
حريق قيصرية كركوك - تاريخ تحول الى رماد (151)
1 - 5

اخبار اخرى
الجبهة التركمانية تقاطع جلسة استكمال الحكومة الاتحادية: العراق اخر بلد يحترم حقوقنا
(2018-12-10)
لشاعر رضا محسن جولاخ
(2018-12-10)
حزب الإرادة التركمانية يستذكر بكل الإجلال والإكبار الذكرى السنوية الرابعة عشرة لشهيد الشعب التركماني الخالد يشار جنگيز
(2018-12-08)
الصالحي يستذكر أستشهاد المناضل الكبير يشار جنكيز
(2018-12-06)
النفطچي تستقبل في المقر العام لحزب الإرادة التركمانية وفداً من مكتب علاقات الإتحاد الوطني الكردستاني
(2018-12-05)
1 - 5
البحث في الموقع

@ اتصل بنا @
info@bizturkmeniz.com
اصدقاؤنا
2018-12-03   Arkad‏‎na gِnder
53 (42)


ضرورة الحفاظ على الوجود القومي والكيان السياسي التركماني


ماردين كوك قايا




لا شك ان ما تعانيه القضية التركمانية من استهداف ممنهج ومخطط من قبل بعض الاعداء بِحُلة جديدة وليست وليدة اليوم وانما تعود الى العشرات من السنين الماضية والهدف منها اضعاف الوجود القومي التركماني الذي بات حاجزاً يصعب اجتيازه ليحققوا مايخططون له وكما تواجهها اليوم تهميش المؤسسة الاقوى والمعروف لدى الاطراف السياسية الاخرى التي تمثل الشعب التركماني في المحافل الدولية والاقليمية والمحلية .
اللقاءات السياسية الكثيفة التي اجريت مؤخرا في بغداد من قبل قيادات الجبهة التركمانية والشخصيات والنواب التركمان الحاليين والسابقين قد اعطت لمحة الى العالم والشعب بأن التركمان مازالوا يقفون على اقدامهم ولاينبغي تهميش دورهم او ابعادهم من الطبخة السياسية المقبلة وقد نلاقي صعوبات في التعامل مع الكتل السياسية التي تتعامل وفق معيار (مصلحتي الحزبي فوق كل الاعتبارات ) لاننا دائماً كنا الحصن الحصين للحفاظ على اللحمة العراقية من التقسيم والتشتيت .
يجب تحليل الواقع السياسي العراقي وماذا سيترتب عليه في ظل الصراع الحاصل بين الكبار على المناصب واحقيته في تولي المناصب وتقديم الافضل يتبين ان معظم المشاكل السياسية فئوية بعيدة عن المصالح الوطنية وهذه ام الكوارث في بلد يسعى نحو الديمقراطية ولكنها تستغل من قبل البعض لتحقيق مصالح شخصية والتي ادت بالتالي الى تأخير اعلان التشكيلة النهائية للكابينة الوزارية والاضرار بالعملية السياسية برمتها لان الايثار كاد معدوماً عند بعض رؤساء الكتل وانقسام الكتل الشيعية والكردية فيما بينها واتهام السنة لبعض الجهات والتكتلات والشخصيات منهم السياسية فاخذت مجرى آخر من الاحداث التي طالت بالبلد الى الفقر والبطالة وانعدام الخدمات ففي ظل هذه الظروف يتم استئصال عضو مهم وبارز من الجسد العراقي الا وهم التركمان من خلال ابعادها وتهميش دورها في الحكومة المقبلة والكابينة الوزارية .
نعم التمثيل السياسي مهم جداً ولها اهمية بالغة في تعريف القضية واثبات الهوية والاتيان بالخدمات للمناطق والمواطنين المتعايشين اصلاً مع جميع العراقيين .
اذ ينبغي على الكتل العمل على تبني فكرة مشروع اعمارالمناطق التركمانية واعمارها والحفاظ على اللحمة القومية من الانصهار والذوبان داخل المشاريع الاقليمية والتي تستهدف الوجود القومي التركماني واضعاف مؤسسة السياسية المتمثلة بالجبهة التركمانية في هذه المرحلة الحساسة من صراع الاجندات والحيتان الكبيرة للحصول على مكاسب اكبر .



Arkad‏‎na gِnder



 كتابات  ماردين كوك قايا

1 - مقتطفات من حياة الشهيد يشار جنكيز
2 - "الاخلاق السياسي"
3 - المناضلة ( صفية بيرقدار ) بين الامس واليوم عطاء مستمر
4 - ماذا قدم أدارة كركوك لمواطنيها
5 - كركوك ... انموذجاً في الفوضى !!!
6 - أيها الراشدون ..... القضية التركمانية تستنجدكم !!!!!!
7 - بمناسبة ذكرى 23 عاما على تأسيس اتحاد طلبة وشباب توركمن ايلي
8 - تبت يدا ابي لهبò وتب ...
9 - القيادة في الصـراع ..الشعب في الضـياع ..
10 - الحملة الشبابية لإصلاح البيت التركماني
11 - القيادة العاجزة
12 - 2003 هذا ما عندنا من الشهداء القياديين ..فهاتوا ماعندكم من الشهداء القياديين
13 - الشهيد علي هاشم مختار اوغلو !!! هكذا عرفناك .......
14 - طوزخورماتو تيتمت
15 - خابت العقول المتحجرة
16 - افراد خدموا القضية !!!وافراد خدمتهم القضية !!!
17 - رئيس مجلس محافظة كركوك....السيد حسن توران
18 - المسؤولين التركمان وبعض السلبيات
19 - أنا وقلمي وشهدائنا
20 - أن الأوان ياشباب التركمان ... فهلموا بنا لنصنع التاريخ
21 - كانوا لا يسمعون ولا يبصرون ... عليهم أن يحسوا ...
22 - الجامعة التركمانية .. كلية النضال القومي
23 - رسالة مفتوحة إلى الساسة الكرد في الحزبين الديمقراطي والاتحاد الوطني
24 - فقدنا عزيزنا عامر سلبي ,, وأملنا في ياسر عامر سلبي
25 - من اجل مطالبة حقوقنا السياسية والقومية في العراق ( نعم )
من اجل حصولنا على مناصب في الحركة التركمانية ( كلا )
26 - اراء جامعية حول تدني قراءة الكتب !!!
27 - الشباب نصف الحاضر وكل المستقبل ....
28 - على الأحزاب أن تتخذ خطوات جريئة تنسجم مع الحاجة للتغيير والتجديد …..
29 - المشكلة في الحركات السياسية .. وليست بالحركات الشبابية
30 - كذب المنجمون ولو صدقوا
>>التالي >>