Turkish Arabic
 
مقالات اخرى
محمد هاشم الصالحي
انـا وطيــور الحـــب (70)
جمهور كركوكلي
احتراما لمشاعر الاخرين لا تنشروا صور موائدكم على الملأ (87)
جمهور كركوكلي
مائدة الإفطار عند بعض الصائمين ... (109)
محمد هاشم الصالحي
الســيد الـرئيـــس (122)
جمهور كركوكلي
أيقونة المسرح التركماني ... تنبل عباس (115)
1 - 5

اخبار اخرى
مجلس عشائر واعيان تركمان العراق يستقبل وفدا من أعيان تازه خورماتو
(2019-06-01)
صالحي وتوران : يتفقدان الجرحى لتفجيرات يوم امس ويبدون استعداد الجبهة التركمانية لنقلهم الى المستشفيات التركية لتلقي العلاج
(2019-06-01)
حزب الحق التركماني يدعو لاعادة انتشار قوات مكافحة الارهاب فيها مجددا
(2019-05-31)
توران يدعو الى الحيطة والحذر
(2019-05-31)
ما حدث في كركوك الليلة
(2019-05-31)
1 - 5
البحث في الموقع

@ اتصل بنا @
info@bizturkmeniz.com
اصدقاؤنا
2018-10-01   Arkad‏‎na gِnder
267 (174)


البياتي يدعو إلى "إنصاف" التركمان في التشكيلة الحكومية المقبلة



السومرية نيوز/ بغداد
دعا الأمين العام لـ”الاتحاد الإسلامي لتركمان العراق” جاسم محمد جعفر البياتي، الأحد، إلى “إنصاف” التركمان في التشكيلة الحكومية المقبلة، معتبراً أن القضية التركمانية لا يمكن اختصارها بكتلة تركمانية محددة بل أصبحت قضية رأي عام أممي ومحلي ودولي.
وقال البياتي في بيان تلقت السومرية نيوز نسخة منه، “نطالب الأحزاب والكتل السياسية المشاركة في الحكم انصاف التركمان في التشكيلة الحكومية المقبلة”، مضيفاً أن “التركمان قدموا الغالي والنفيس للدفاع عن العراق الجديد ووحدته وحاربوا داعش في آمرلي وطوز وبشير وتلعفر وسهل نينوى ببسالة وقدموا العديد من الشهداء والجرحى والمفقودين اضافة الى شهداء التفجيرات الظالمة والبيوت المهدمة والمحروقة والتي لم تعمر الى الان”.

وأشار البياتي، إلى “دور التركمان في إيجاد التوازن في كركوك والمناطق المتنازع عليها ودور اللجنة التنسيقية التركمانية ووقوفها الشجاع للدفاع عن وحدة العراق في قضية الاستفتاء وعلم الإقليم في كركوك وإقالة محافظ كركوك السابق وعودة التوازن إلى كركوك ومناطق أخرى”، مضيفاً أن “القضية التركمانية لا يمكن اختصارها بكتلة تركمانية محددة بل أصبحت قضية رأي عام أممي ومحلي ودولي”.

ودعا البياتي رئيس الجبهة التركمانية أرشد الصالحي والنواب التركمان إلى أن “يتوسع طموحاتهم ليشمل استراتيجيات التركمان ومساحة تواجده دون تقصيره ضمن جهة سياسية دون أخرى أو لمنصب حكومي معين دون اخر”، معتبراً أن “التركمان وطموحاتهم أوسع من أية جهة سياسية أو منصب معين”.


Arkad‏‎na gِnder