Turkish Arabic
 
مقالات اخرى
عباس احمد
عقول مبدعة ورؤوس خاوية (70)
جمهور كركوكلي
العَشر الأواخر مِن رَمَضان في قَلعةِ كركوك (88)
اسامة علي اوزكان
هل يمكن تصحيح مسار العمل في القضية التركمانية بعد انتفاضة الزرقاء (55)
شكران خضر
(( صناديق كركوك )) (247)
احمد الهرمزي
مندلاوي مين يا باشا ..... دة بتاع الحشيش لوبتاع الهشك بشك (121)
1 - 5

اخبار اخرى
الجمعية الثقافية لتركمان العراق في كندا تقيم مأدبة الافطار السنوي الثامن للتعريف بمعاناة الشعب التركماني
(2018-06-12)
النائب حسن توران يحضر اجتماعا برئاسة رئيس مجلس النواب لتدارس السياقات المتبعة لما بعد تعديل قانون الانتخابات
(2018-06-11)
الصالحي يطالب بتعيين ثلاث قضاة من مكونات كركوك للاشراف على عمليات العد والفرز
(2018-06-11)
حزب تركماني: أحزاب كردية تقوم بصنع كيانات سياسية تركمانية للإستيلاء على مقاعد كوتا
(2018-06-11)
النائب حسن توران :- الارهاب الارعن الجبان لن يوقف مسيرة شعبنا النبيل بل سنزداد قوة وصمودا وسنبقى مرفوعي الراس دوما
(2018-06-09)
1 - 5
البحث في الموقع

@ اتصل بنا @
info@bizturkmeniz.com
اصدقاؤنا
2018-06-02   Arkad‏‎na gِnder
89 (75)


التركمان: الصناديق التي لم تفرز بكركوك ستغيّر المعادلة



تعطلت بعض صناديق الانتخابات في كركوك مركز محافظة التأميم وتم نقلها إلى مخازن المفوضية بالمحافظة، وفي ضوء ذلك أكد مسؤول الدائرة الانتخابية في الجبهة التركمانية “أحمد رمزي”، اليوم الجمعة، بأن الصناديق الـ186 الموجودة في كركوك ولم يتم فرزها لغاية الآن يمكنها تغيير المعادلة في محافظة التأميم.

وقال رمزي في تصريح صحفي إن “الصناديق الـ186 الموجودة في كركوك والتي لم تفرز إلى الآن يمكنها تغيير المعادلة في كركوك إذا اعتبرنا أن كل صندوق يحتوي على 250 صوتا”.

وأضاف رمزي أن “تلك الصناديق تعرضت في يوم التصويت إلى عطل تقني لذلك لم يتمكن الموظفون من العد والفرز لذلك نقلت في الساعة 3 فجرا من يوم 13 أيار إلى مخازن المفوضية في منطقة العلوة في كركوك”.

وأوضح رمزي أن “الصناديق الآن تحت حماية قوات مكافحة الارهاب في كركوك ويمنع الدخول إلى تلك المخازن إلا لموظفي المفوضية واللجان المختصة ومراقبي الكيانات فقط”.

ولفت رمزي إلى أن “تلك الصناديق هي لمناطق متعددة في كركوك ولا تخص منطقة معينة أو مكون معين”.

وبين رمزي أن “عدم رسال تلك الصناديق إلى بغداد لحد الآن جاء بسبب التظاهرات المستمرة للعرب والتركمان المطالبين بالعد والفرز اليدوي”.


Arkad‏‎na gِnder