Turkish Arabic
 
2017-10-09   Arkad‏‎na gِnder
1302 (462)


السابع من تشرين الأول .. اليوم القومي التركماني


فلاح يازار اوغلو


في السابع من تشرين الأول من كل عام يحتفل أبناء شعبنا التركماني باليوم القومي وذلك منذ عام 1997م فترة انعقاد المؤتمر التركماني الأول في مدينة اربيل التركمانية والذي شارك فيه مندوبون من داخل وخارج الوطن الذين حضروا لتمثيل شعبنا التركماني في هذا المحفل التركماني الرائع ليوحدوا كلمة شعبنا وليرسموا الخطوط النضالية العريضة التي يتوجب انتهاجها وتثبيت التصور الواضح لموقف شعبنا حول أمور ومسائل تهم الوطن وطموحات وحقوق شعبنا المشروعة .
وفي المؤتمر الأول تم تطوير صياغة النظام الداخلي للجبهة التركمانية العراقية والمبادئ الأساسية حيث جاء في المادة الثامنة من الفقرة( أ ) ( نيل الشعب التركماني والشعوب الأخرى لحقوقه المشروعة ضمن وحدة الأراضي العراقية ) .وفي الفقرة ( ب ) ( تأسيس نظام ديمقراطي تعددي برلماني يحترم حقوق وحريات الإنسان ) وفي الفقرة (ج) ( ضمان المساواة بين جميع الفئات والأقليات المذهبية والدينية ) وفي الفقرة ( د ) والأخيرة من المادة المذكورة ( تنظيم الهيكلية السياسية والإدارية وفق مبادئ المساواة ..(
وجميع هذه المواد والفقرات تخدم مصالح الوطن وحقوق شعبنا كفئة قومية أساسية في العراق يجب احترام حقوقه القومية المشروعة أسوة بالقوميات الأخرى التي تعيش في العراق ..
وكان من مقررات المؤتمر اعتبار يوم السابع من تشرين الأول من كل عام يوماً قومياً لشعبنا التركماني ذي التاريخ المجيد في العراق . واختيار هذا اليوم كيوم قومي للتركمان له دلائل ومعان كبيرة ، ففي ذلك التاريخ ـ الذي كان النظام السابق مازال في السلطة ـ تجمعت الجهود والكلمة التركمانية ليعلنوا للعالم ، أن التركمان شعب موحد لايمكن تجزئته على أية أسس مذهبية أو طائفية ، وكان للمؤتمر صدى واسع في توحيد الصف والكلمة التركمانية والذي تحقق اليوم الخطاب السياسي للتركمان بفضل الله تعالى وبجهود قادتنا السياسية بعد انبثاق الهيئة التنسيقية العليا للتركمان .
أن الجبهة التركمانية العراقية قد استطاعت قيادة هذا الشعب الأبي مع تمثيله حق تمثيل في المحافل المحلية والدولية ، وأثبتت إنها هي الممثلة الشرعية لشعبنا التركماني في العراق واستطاعت بفضل نضالها الدؤوب بالحفاظ على وجود وهوية الشعب التركماني رغم العوائق والممارسات غير الإنسانية من الاعتداءات والمؤامرات الخبيثة التي تحاك ضد شعبنا التركماني الابي ..
نهنئ شعبنا التركماني باليوم القومي التركماني ، ونتمنى أن تتحقق أمانيه في عراقنا الجديد ، عراق ديمقراطي تحترم فيه الحقوق القومية للجميع دون تمييز ..





Arkad‏‎na gِnder



 كتابات  فلاح يازار اوغلو

1 - في ذكرى الاربعينية .. التربوي والاديب فوزي نوري عبدالله البياتي
2 - في ذكرى الاربعينية .. الأديب والصحفي والتربوي عبد العزيز سمين بياتلى
3 - الاضراب الطلابي في كركوك عام 1971
4 - ثورة الامام الحسين ( عليه السلام ) هي إحقاق للحق وإزهاق للباطل وإقامة للعدل وإزالة للظلم وطلب للإصلاح ..
5 - الخطاط رجب نورالدين كركوكلي ...ابدع في اعماله جانب التراث الاسلامي من النقوش والزخرفة
6 - ذكرى مجزرة التياريين ( الليفي ) في كركوك عام 1924
7 - من الشخصيات التربوية التركمانية .. التربوي حسين محمد علي صالح الصالحي
8 - رحيل الشهيد الاعلامي احمد هاجر اوغلو خسارة للساحة الاعلامية التركمانية العراقية
9 - في ذكرى استشهاده .. الفنان المسرحي التركماني الشهيد حسين علي موسى ده مرجي الملقب بـ ( تمبل عباس )
10 - الدكتور الاديب والباحث والقانوني محمد مردان في ذمة الخلود
11 - في ذكرى رحيله .. المناضل والشاعر والخطاط المرحوم محمد عزت خطاط
12 - تحية إجلال وإكبار لشهداء مجزرة كركوك الرهيبة عام 1959
13 - في ذكرى استشهاده ...الشهيد رشدي رشاد مختار اوغلو
14 - في ذكرى استشهاده ...الشهيد صلاح عبد الله محمد تنكجي
15 - في ذكرى استشهاده ... الشهيد محمد قورقماز
16 - الذكرى الثانية والعشرين لصدور جريدة توركمن ايلى الغراء
17 - القارئ والمجود الملا صباح الدين صديق غفور الهرمزي
18 - في ذكرى يوم الصحافة العراقية
19 - الفنان التشكيلي والشاعر والخطاط أكرم صابر كركوكلي في ذمة الخلود
20 - مجزرة التون كوبري عام 1991 من المجازر البشعة التي ارتكبت بحق ابناء التركمان
21 - المناضل والمفكر والتربوي نهاد أق قوينلو في ذمة الخلود
22 - من الشخصيات الفنية والتربوية التركمانية .. الفنان والتربوي عمر كريم
23 - من الشخصيات التركمانية ... الدكتور لطفي قيردار علم من أعلام التركمان
24 - في ذكرى رحيله ..المناضل والأديب والصحفي والتربوي الرائد مولود طه قاياجي
25 - يوم الصحافة التركمانية
26 - 24 كانون الثاني ذكرى منح الحقوق الثقافية للتركمان
27 - في ذكرى 22 لتأسيس حزب توركمن ايلى
28 - التركمان في اللبنة الاساسية للجيش العراقي الباسل
29 - في ذكرى رحيله .. الأديب والمناضل التركماني الراحل سامي يوسف دباغ اوغلو
30 - في ذكرى مولد فخر الكائنات محمد ( عليه الصلاة والسلام )
>>التالي >>