Turkish Arabic
 
2017-03-14   Arkad‏‎na gِnder
1461 (548)


عندما يكتب السفية


احمد الهرمزي

روى الامام أحمد رحمه الله تعالى في مسنده قال رسول الله محمد صلى الله وعلية وسلم «إِنََهَا سَتَأْتِي عَلَى النََاسِ سِنُونَ خَدََاعَةñ, يُصَدََقُ فِيهَا الْكَاذِبُ, وَيُكَذََبُ فِيهَا الصََادِقُ, وَيُؤْتَمَنُ فِيهَا الْخَائِنُ, وَيُخَوََنُ فِيهَا الْأَمِينُ, وَيَنْطِقُ فِيهَا الرَُوَيْبِضَةُ! قِيلَ: وَمَا الرَُوَيْبِضَةُ, يَا رَسُولَ اللهِ؟ قَالَ: السََفِيهُ يَتَكَلََمُ فِي أَمْرِ الْعَامََةِ».
وأظن أننا نعيش في زمن هذا الرويبضة, وهذا السفيه, وما أكثرهم اليوم في عالمنا.
وأنا لا ألوم هذا السفية الكاتب او ممن يملية, لان الله خلقه سفيهاً, وخلقه تافهاً لا يعي من أمر دينه ولا دنياه شيئاً,فوق السفه فهو ربا على التفاهة الى الحمق, أو كما باللغة العامة (خبل) وقد صدق المتنبي عندما قال.
ومن جهلت نفسُه قدرَه............ رأى غيرُه منه ما لا يرى
أو كما قال الشاعر الجاهلي
وان لسان المرء, مالم تكن لـــه.......حصاة, على عوراته لدليل
ونقدر تماما ان هذا السفية لا يعي ولا يفهم, ولكننا رأينا كثيراً ما يلوث به وأمثاله اسماء الشرفاء من اسيادة في الخلق والعمل ..... ولكن السكوت على امر السفية امر خطير.
عندما يتناول أحدهم موضوعا يدعي فيه علما لا يعرفه, أو ينصب نفسه قاضيا بين الفاعل والمفعول به, وهو للأسف من المفعول بهم كثيرا, وقد خلط الحابل بالنابل, ورمى بحجارته الجميع ليصف نفسه بالموضوعية والاتزان وعدم الانحياز لأحد, وهو المثقف الملتزم تارة والمنفلش أحيانا كثيرة, فهذا أقل ما يوصف به أنه جاهل سفيه, فبيته من زجاج ويرجم في كل اتجاه بلا حد ولا صوب وعندما يصبح الرأي عند من "يملكه" لا عند من يحسنه, فاقرا على مثقفيا وكتابنا السلام.
وعندها (قد) لا ينفعنا دعاء الصالحين ورفع أكفهم بقولهم "ربنا لا تؤاخذنا بما فعل السفهاء منا" لأن تعمد ترك الأسباب ورفع اليدين بالدعاء, هو قلة أدب مع الله تبارك وتعالى, أو قل- إن شئت - هو ضرب من ضروب السفه أيضا.
الركاكة مستمرة, والسفهاء موجودون وهذا قدر مكتوب ولكن هل هذا الخبل ومن خلفة يدركون إن الوعي بالتاريخ أهم من مجرد قراءة التاريخ...... وان هولاء السفهاء الى مزبلة التاريخ.

وللحديث بقية ....



Arkad‏‎na gِnder



 كتابات  احمد الهرمزي

1 - تركمان العراق والتحرك السياسي المتأخر
2 - قرار عطلة يوم الاحد .....
3 - مندلاوي مين يا باشا ..... دة بتاع الحشيش لوبتاع الهشك بشك
4 - تركمان العراق وأزمة الاستفتاء الكردية .. وجهة نظر تركمانية
5 - اعقلها وتوكل وداود الله يرحمة‎
6 - عندما يتكلم الرجال في زمن عز فيه الرجال
7 - كفى كذب وتدليس .. الشغلة مو ناقصة
8 - مقترح للهيئة التنفذية للجبهة التركمانية: غلق اخر ممثليات الجبهة التركمانية في الخارج
9 - هذا بداية الحديث يا قادة التركمان وللحديث بقية
10 - حديث مؤلم في الدولة والاقلمة ..
11 - بيان تعزية ..... مؤتمر هيئه الصحافة التركمانية
12 - الوجود التركي في شمال العراق ....رأي
13 - فقاعة الرفاهية في اقليم كردستان
14 - التركمان وقانون الاحزاب السياسيه
15 - ما بين الوطن والوطنية ضاعت القضية التركمانية
16 - كلمة الحق في زمن الظلم
17 - لله درك يا ارشد الصالحي
18 - في سابقة خطيرة :مندوب العراق في الامم المتحدة يميز بين التركمان طائفيا بكلمته امام مجلس الامن
19 - الاعلام التركماني في العراق وفشلة في دعم حقوق التركمان ونقل معاناتهم
20 - كل انتخابات ديمقراطية وعرس بنفسجي تركماني جديد وأنتم بألف خير وصحة وسلامة – الجزء الثاني
21 - كل انتخابات ديمقراطية وعرس بنفسجي تركماني جديد وأنتم بألف خير وصحة وسلامة - الجزء الاول
22 - الجيش الامريكي يجهز لواء مشاءة تدخل سريع محمول ويدربة للتدخل في كركوك والمناطق المحيطة بها عند الحاجة
23 - افتحوا الابواب للاكراد....الواشنطن بوست بهيئتها التحريرية
24 - الكلمات الرخيصة لكاتب كردي
25 - قصة المحرر والجبهه التركمانية العراقية
26 - الجبهة التركمانية العراقية وتشكيل جبهه التركمان الحرة ....كارثة أم ضرورة
27 - اقرار حقوق الشعب التركماني وتخابطات المحسوبين على السياسيين التركمان
28 - محافظ كركوك يكشف بعض المخفي
29 - والتركمان من المذهبين!!!!
30 - يا طير يا طائر دربك على باب اللة
>>التالي >>