Turkish Arabic
 
2016-06-27   Arkad‏‎na gِnder
1478 (710)


الذكرى الثانية والعشرين لصدور جريدة توركمن ايلى الغراء


فلاح يازار اوغلو


اعلن في مدينة اربيل بإصدار جريدة سياسية نصف شهرية من قبل حزب الوطني التركماني العراقي باسم جريدة ( توركمن ايلى ) وذلك في يوم 26/ حزيران / 1994م وفيما بعد أصبحت أسبوعية ونصف اسبوعية وبعد الإعلان عن تأسيس الجبهة التركمانية العراقية في 24 نيسان عام 1995 أصبحت هذه الصحيفة لسان حالها وتصدر من قبلها .
في البداية كان السيد نهاد ايلخاني رئيس التحرير وتصدر وباللغتين التركمانية والعربية , وبعد تشكيل الجبهة التركمانية العراقية يوم 24 / نيسان / من عام 1995م اصبحت هذه الصحيفة لسان حالها أي منذ العدد /6 الذي صادف صدوره يوم 1/ آب / 1995م , وفي العدد/ 10 الذي صادف يوم 1/ تشرين الأول / 1995م أصبح السيد حسن سليمان اوزمن صاحب الامتياز والسيد نهاد ايلخاني رئيس التحرير , وفي العدد / 35 الذي صادف يوم 19/كانون الثاني / 1997م أصبح السيد محمود احمد محمد رئيساً للتحرير والسيد سرود كنعان شاكر مديراً للتحرير , وفي العدد /41 من يوم 1/ آب / 1997م أصبحت دائرة إعلام الجبهة التركمانية العراقية هي صاحب الامتياز وفي عام 1999م أصبح السيد كمال جمال رئيساً للتحرير لفترة معينة , ومنذ نصف الأول من العام 2000م أصبحت الجريدة تصدر تحت إشراف دائرة إعلام الجبهة التركمانية العراقية التي كان يديرها الأستاذ عصام ترزي والذي جاهد بكل إخلاص وتفان وعمل على تطوير الجريدة نحو الأفضل والأحسن وبجهود إخوانه العاملين في دائرة الإعلام وكان السيد دلشاد ترزي صاحب الامتياز منذ عام 2002 حتى العدد/650 ليوم 24/آذار/ 2004م , ومن العدد / 651 إلى العدد / 674 الموافق 20حزيران من عام 2004م أصبحت الجبهة التركمانية العراقية هي صاحبة الامتياز والسيد دلشاد ترزي رئيس التحرير والسيد عبدالقادر حجي اوغلو مديراً للتحرير , ومن العدد/675 إلى العدد 775 كان السيد عبد القادر حجي اوغلو رئيساً للتحرير ..
وكاتب السطور إذ عمل منذ حزيران من عام 2003 ولحد نيسان عام 2015 مندوباً للصحيفة في مدينة كركوك وضواحيها الذي أغناها بأخبار ولقاءات ومقالات سياسية وثقافية مختلفة , وأنني فخور بذلك ولي شرف العمل في هذه الصحيفة التي هي صحيفة كل التركمان والعراقيين جميعاً وفي مايس عام 2015 اصبح كاتب السطور سكرتير التحرير , ولا ننس الدور الفعال للسيد علوان بالغجي مدير مطبعة دار التركمان في اربيل ودور الملاك الفني في المطبعة لما كانوا يبذلونه من جهود استثنائية في طبع الصحيفة , وأيضا كان للسيد صباح جبار دور رئيسي وفعال في توزيع الصحيفة في كركوك وضواحيها للفترة ما بعد سقوط النظام عام 2003 حتى عام 2006 , ومنذ عام 2007 ولحد عام 2011 هناك دور فعال ورئيسي في توزيع الجريدة الى الاحزاب التركمانية وفروع وتنظيمات الجبهة التركمانية العراقية ومنظمات المجتمع المدني في كركوك ومناطق توركمن ايلى والدوائر الرسمية في كركوك وضواحيها من قبل كاتب السطور ومنذ عام 2011 ولحد اليوم استلم توزيع الجريدة السيد نجدت اسماعيل كرونجي وذلك من اجل خدمة القضية التركمانية العادلة .
* بعد المؤتمر التركماني الرابع الذي انعقد في كركوك والذي انتهت أعماله خلال شهر مايس من عام 2005 توقفت الصحيفة لمدة شهرين لأسباب فنية ثم استمرت على الصدور منذ العدد 777 في تموز عام 2005 ومن مدينة كركوك وبهيئة تحرير جديدة حيث أصبح السيد نجات كوثر اوغلو رئيساً للتحرير والسيد حسن كوثر مديراً للتحرير والسيد أيدن كركوك سكرتيراً للتحرير , ولا ننس الدور الفعال والمثابر والمجد والمضحي خلال ألاعوام 2005 ـ 2016 على سبيل المثال لا الحصر للسادة كل من ( العلامة والباحث المحامي الراحل عطا ترزي باشى , المرحوم مولود طه قياجي , دلشاد ترزي , المرحوم قحطان الهرمزي , وحيد الدين بهاء الدين , فاروق فائق كوبرلو , شمس الدين كوزه جي , عبد الجبار درويش , نورالدين موصلو , ناظم الصائغ , عباس احمد , المحامي طارق زينل , علي القصاب , المرحوم سعدون عثمان كوبرلو , اوميد عثمان كوبرلو , المرحوم طالب الونداوي , سمير احمد المدرس , كلشان الهرمزي , اوزدمير هرمزلو , استبرق يازار اوغلو , سعدون نورالدين كوبرلو , وزياد قادر في صفحة الرياضة ) وأما الفنيون من المنضدين والمصممين خلال ألاعوام 2006 ـ 2007 فهم السادة ( اشرف عبد القادر , احمد تحافي , مراد خليل , احمد عبد الإله كوزجي , والدور البارز على شبكة الانترنيت رشدي رفعت عسكر ) وخلال ألأعوام 2008 ـ 2016 ساهم عدد من الكتاب في نشر مقالاتهم على صفحات الجريدة وهم كل من ( حمزة حمامجي , موشي بولص , ناجح صالح , احمد المرواني , فاضل الحلاق , محمد خورشيد القصاب , محمد هاشم الصالحي , حسين كريم بك اوغلو , احمد قوشجي اوغلو , عصمت صاري كهية , بهجت غمكين , الاعلامي نهاد اوجي , حسين بك اوغلو , جان خليل القصاب ) والفنيين في التنضيد الالكتروني والتصميم للصحيفة منهم : (سيوكل نجاة في صفحة المراة , نبيل يوسف سعيد في القسم العربي , محمد ضياء الدين الصالحي في القسم التركي ) وغيرهم من الكتاب والشخصيات في خارج البلاد على سبيل المثال لا الحصر ( البروفسور الدكتور صبحي ساعتجي والبروفسور الدكتور ماهر النقيب والدكتور ارشد الهرمزي والمحامي حبيب الهرمزي والدكتور جنيد منكو والدكتور نفعي دميرجي والمهندس كمال بياتلى والدكتور اوندر ساعتجي والدكتور شمس الدين كوزه جي ) وغيرهم الذين واصلوا العمل والجهد في خدمة الصحافة التركمانية وخاصة صحيفة توركمن ايلى الغراء ذلك بمقالاتهم القيمة وافكارهم ومقترحاتهم بخصوص تطوير الصحيفة نحو الاحسن والافضل ومن اجل خدمة القضية التركمانية .. و لاننسى الدعم المادي والمعنوي والدور المشرف لرئاسة الجبهة التركمانية العراقية كونها الممثل الشرعي لتركمان العراق .
وبعد عام 2010 اصبحت الصحيفة تطبع في شركة فضولي للطباعة والنشر في كركوك وهي تابعة لمؤسسة توركمن ايلى للتعاون والثقافة , واخذت الجريدة دورا كبيرا خلال فترة انتخابات مجالس المحافظات والانتخابات البرلمانية من خلال نشر الصور والسيرة الذاتية لمرشحين قائمة الجبهة التركمانية العراقية في كركوك وبقية المحافظات العراقية ومن ضمنها اقليم الشمال وكذلك نشر لقاءات وكتابات وتحقيقات صحفية مع الشخصيات والمواطنين حول دور الانتخابات في المجتمع ..
وبعد رحيل الاستاذ حسن كوثر في نيسان عام 2015 اصبحت هيئة تحرير الجريدة كالاتي : ( نجاة كوثر رئيس التحرير وايدن كركوك مدير التحرير وفلاح يازار اوغلو سكرتير التحرير وعبدالجبار درويش وسردار صابر محررا للقسم العربي وفي التنضيد الكتروني والتصميم نبيل يوسف ومحمد ضياء الدين ) ..
* ولا ننس دور المكتبات المحلية في أسواق مدينة كركوك في ايصال صحيفة توركمن ايلى الى المثقفين والأدباء منهم مكتبة غمكين لصاحبها السيد بهجت غمكين والمكتبة الفلسطينية لصاحبها السيد سلام صبري ومكتبة كوثر لصاحبها السيد نهاد أمين جعفر ومكتبة ابو احمد لصاحبها السيد يلماز ومكتبة مياس لصاحبها سامي حبيب مياس والمصور ناظم البياتي ومكتبة الفارابي لصاحبها السيد صبحي التون ومكتبة دار الوطنية لصاحبها الحاج إبراهيم المفرجي ومكتب الفنان التشكيلي سعاد ارسلان , ولا ننس الدور الرئيسي والفعال للبائع المتجول في مدينة كركوك السيد قاسم ..
حقاً كانت هذه الجريدة تصدر منذ البداية بعنفوان وتتواصل بخطى راسخة , حيث في البداية كان عدد صفحاتها ثماني صفحات ثم أصبحت منذ عام 2006 تصدر باثنتي عشرة صفحة وباللغتين التركية والعربية و( الصفحة الأولى والأخيرة منها ملونة ) وتتضمن صفحتين للأخبار المحلية والعالمية وصفحة منها النشاطات وفعاليات الجبهة التركمانية العراقية وتنظيماتها في جميع مناطق توركمن ايلى , وصفحات أخرى للمقالات السياسية والثقافية والتاريخية والعامة والمرأة والمجتمع والرياضة والشباب باللغتين التركية والعربية.
اليوم في الذكرى الثانية والعشرين لصدور جريدة توركمن ايلى الغراء نهنئ أنفسنا وجميع الصحفيين التركمان في توركمن ايلى وشعبنا التركماني الأبي بهذه المناسبة العزيزة ونقول حقاً إن جريدة توركمن ايلى كانت تصدر منذ البداية بعنفوان لتتواصل بعد ذلك بخطى راسخة , وكانت بحق صوت الجبهة التركمانية العراقية الهادر والوجه المشرق لشعبنا التركماني الأبي والمنبر الحر الذي دافع ويدافع عن القضية التركمانية العادلة ونجحت في إيصال صوت الشعب التركماني وقضيته العادلة إلى جميع المحافل المحلية والدولية ..



Arkad‏‎na gِnder



 كتابات  فلاح يازار اوغلو

1 - في ذكرى الاربعينية .. التربوي والاديب فوزي نوري عبدالله البياتي
2 - في ذكرى الاربعينية .. الأديب والصحفي والتربوي عبد العزيز سمين بياتلى
3 - الاضراب الطلابي في كركوك عام 1971
4 - السابع من تشرين الأول .. اليوم القومي التركماني
5 - ثورة الامام الحسين ( عليه السلام ) هي إحقاق للحق وإزهاق للباطل وإقامة للعدل وإزالة للظلم وطلب للإصلاح ..
6 - الخطاط رجب نورالدين كركوكلي ...ابدع في اعماله جانب التراث الاسلامي من النقوش والزخرفة
7 - ذكرى مجزرة التياريين ( الليفي ) في كركوك عام 1924
8 - من الشخصيات التربوية التركمانية .. التربوي حسين محمد علي صالح الصالحي
9 - رحيل الشهيد الاعلامي احمد هاجر اوغلو خسارة للساحة الاعلامية التركمانية العراقية
10 - في ذكرى استشهاده .. الفنان المسرحي التركماني الشهيد حسين علي موسى ده مرجي الملقب بـ ( تمبل عباس )
11 - الدكتور الاديب والباحث والقانوني محمد مردان في ذمة الخلود
12 - في ذكرى رحيله .. المناضل والشاعر والخطاط المرحوم محمد عزت خطاط
13 - تحية إجلال وإكبار لشهداء مجزرة كركوك الرهيبة عام 1959
14 - في ذكرى استشهاده ...الشهيد رشدي رشاد مختار اوغلو
15 - في ذكرى استشهاده ...الشهيد صلاح عبد الله محمد تنكجي
16 - في ذكرى استشهاده ... الشهيد محمد قورقماز
17 - القارئ والمجود الملا صباح الدين صديق غفور الهرمزي
18 - في ذكرى يوم الصحافة العراقية
19 - الفنان التشكيلي والشاعر والخطاط أكرم صابر كركوكلي في ذمة الخلود
20 - مجزرة التون كوبري عام 1991 من المجازر البشعة التي ارتكبت بحق ابناء التركمان
21 - المناضل والمفكر والتربوي نهاد أق قوينلو في ذمة الخلود
22 - من الشخصيات الفنية والتربوية التركمانية .. الفنان والتربوي عمر كريم
23 - من الشخصيات التركمانية ... الدكتور لطفي قيردار علم من أعلام التركمان
24 - في ذكرى رحيله ..المناضل والأديب والصحفي والتربوي الرائد مولود طه قاياجي
25 - يوم الصحافة التركمانية
26 - 24 كانون الثاني ذكرى منح الحقوق الثقافية للتركمان
27 - في ذكرى 22 لتأسيس حزب توركمن ايلى
28 - التركمان في اللبنة الاساسية للجيش العراقي الباسل
29 - في ذكرى رحيله .. الأديب والمناضل التركماني الراحل سامي يوسف دباغ اوغلو
30 - في ذكرى مولد فخر الكائنات محمد ( عليه الصلاة والسلام )
>>التالي >>